صحة - Health

نظام غذائي خاص بالأشخاص المصابين بضعف في الكليتين

النظام الغذائي لغسيل الكلى هو خطة غذائية للمرضى الذين يخضعون لغسيل الكلى. وقد صمم النظام لتقليل مقدار السوائل والفضلات التي تتراكم بين جلسات علاج غسيل الكلى حتى تشعر بأفضل حال ممكنة.

ما الذي يمكنني تناوله؟

بالإضافة إلى الاستمتاع بمجموعة متنوعة من الأطعمة ، سيقدم النظام الغذائي لغسيل الكلى قدرًا أكبر من البروتين عالي الجودة في خطتك الغذائية. وتزود الأطعمة مرتفعة المحتوى من البروتين مثل اللحوم الخالية من الدهون والدجاج والأسماك وبياض البيض الجسم بجميع الأحماض الأمينية الضرورية لأحتياجات جسمك. وسيحدد اختصاصي التغذية مقدار البروتين وقد يوفر لك الموارد لتوجيهك.

ما الذي لا يمكنني تناوله؟

يحظر تناول الأطعمة التي تحتوي على مقدار عالٍ من الصوديوم والفوسفور والبوتاسيوم. وستحتاج كذلك إلى الحد مما تناوله من السوائل. ولا يقتصر مقدار السوائل على ما يمكن تناوله من شراب فقط، بل يمكن أن يتضمن في بعض الأطعمة التي تتناولها ومنها الثلج والمشروبات والبطيخ والصلصات والحساء.

لماذا يتعين علي تناول الطعام بهذه الطريقة؟

سيوصيك طبيبك واختصاصي التغذية باتباع النظام الغذائي لغسيل الكلى، حتى تصبح جلسات علاج غسيل الكلى فعالة وتشعر أنك بأفضل صحة وتساعد في تقليل مخاطر المضاعفات الصحية المصاحبة لمرض الكلى وغسيل الكلى.

كيف يساعدني النظام الغذائي لغسيل الكلى؟

سيتضمن النظام الغذائي لغسيل الكلى توازنًا بين المواد الغذائية ليساعد جسمك على أن يظل بصحة جيدة وقويًا، بينما يسمح لك بمقدار الصوديوم والبوتاسيوم والفوسفور الذي يستطيع جسمك تحمله.

ويتم التخلص من البوتاسيوم بسهولة من خلال غسيل الكلى، ولكن حينما يتراكم في الجسم في الفترات التي تتخلل جلسات العلاج، فقد يتسبب في إضعاف العضلات وإيقاف عضلة القلب. وستحتاج إلى الحد من بعض الفاكهة والخضروات ومنتجات الألبان والأطعمة الأخرى التي يكون محتواها من البوتاسيوم مرتفعًا في نظامك الغذائي.

يصعب على عملبة غسيل الكلى ترشيح الفوسفور من الدم، لذا فمن المهم للغاية الحد من الأطعمة التي تحتوي على هذه الأملاح المعدنية. ويتراكم الفوسفور بمستويات عالية في الدم ويتسبب في ضعف العظام ومشكلات في القلب وآلم المفاصل والتقرحات الجلدية. وقد يصف لك طبيبك كذلك دواء يطلق عليه رابط الفوسفور للمساعدة في الحفاظ على مستويات الفوسفور بمعدلاتها الطبيعية.

يتسبب الصوديوم في أن يحتفظ جسمك بالسوائل بشكل أكبر مما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم. وسيساعدك تناول كميات أقل من الصوديوم وكميات أقل من السوائل على الشعور بالراحة قبل وبعد جلسات غسيل الكلى.

ماذا عن مقدار السوائل؟

قد يتسبب تناول الكثير من السوائل في الفترات التي تتخلل جلسات غسيل الكلى في الشعور بعدم الراحة أو التورم أو ضيق النفس أو ارتفاع ضغط الدم. وسيمنحك اختصاصي التغذية بعض الإرشادات التي تساعدك على متابعة ما تتناوله من سوائل.

كم من الوقت أحتاج إلى اتباع النظام الغذائي لغسيل الكلى؟

ستتبع النظام الغذائي لغسيل الكلى طوال الفترة التي تحتاج فيها إلى غسيل الكلى. وقد يضيف اختصاصي التغذئية بعض التغييرات لتعديل النظام بحيث يلائم احتياجاتك الحالية ومستوى النشاط.

كيف سأعرف إن كان النظام الغذائي لغسيل الكلى لم يعد يفلح معي؟

يوجد العديد من الطرق التي يمكنك من خلالها معرفة إن كان النظام الغذائي لغسيل الكلى يفلح معك أم لا. ومن إحدى هذه الطرق ما قد تشعر به بعد جلسة غسيل الكلى.

وباتباع النظام الغذائي لغسيل الكلى والالتزام بالحد المسموح من السوائل وتناول الأدوية الموصوفة لك، ستتراكم السوائل والفضلات بأقل قدر ممكن ولن تشعر بالتوعك. وأثناء جلسات الغسيل ، لن يحتاجوا إلى سحب الكثير من السوائل من جسمك كما يمكنك تجنب الشعور بالضعف والدوار بعد الجلسة. علاوة على ذلك، فقد تعاني من مضاعفات صحية أقل من المضاعفات التي يسببها ارتفاع مستويات الفوسفور والصوديوم والبوتاسيوم.

ومن الطرق الأخرى التي يمكنك معرفة إن كان النظام الغذائي لغسيل الكلى يفلح معك أم لا هو قياس وزنك الهدف أو “بدون السوائل”. ويعرف وزنك الهدف بأنه الوزن الذي يعتقد الطبيب أنك ستكون عليه عند التخلص من جميع السوائل المحتبسة في جسمك. وسيتم قياس وزنك قبل جلسة العلاج وبعدها لنرى مدى قرب وزنك من الوزن الهدف. وسيمنع اتباع مقدار السوائل الموصى لك به وزنك من الارتفاع عن الوزن الهدف بمقدار كبير. ومن الطبيعي أن تحتبس السوائل في جسم مرضى غسيل الكلى بنسبة 3 بالمئة من وزن أجسامهم في الفترات التي تتخلل جلسات العلاج.

تعتبر نتائج المختبرات المعملية الطريقة المثلى لترى مدى كفاءة نظامك الغذائي و غسيل الكلى. ويتم إجراء المختبرات المعملية شهريًا لمساعدة فريق الرعاية الصحية في تقييم إصابتك بالأنيميا وتوازن الأملاح المعدنية والتغذية من حيث البروتين وكفاية عدد جلسات غسيل الكلى. وسيساعدك اتباع النظام الغذائي على أن تحافظ على نتائج اختباراتك المعملية في الحدود المقبولة.

سيجري اختصاصي التغذية تقييم تغذية عندما تبدأ غسيل الكلى وعدة مرات على الأقل خلال العام بعد الاطلاع على نتائج اختبارات الدم. وسيتضمن التقييم خطة تغذية فردية. ويتم فحص أي علامات على مشاكل في التغذية أو تغييرات في الوزن أو مستويات الطاقة وأي مشكلات أخرى.

إذا اتبعت النظام الغذائي لغسيل الكلى فهل ستتحسن كليتاي؟

لقد تلفت كليتاك ولا يمكن علاجهما أو ردهما إلى حالتها الطبيعية. ومع ذلك، يمكن للنظام الغذائي لغسيل الكلى أن يساعدك على الشعور بالتحسن في الفترات التي تتخلل جلسات غسيل الكلى وبعدها.

المصدر
متابعات
الوسوم

اسماء ناصر

مهتم بالشأن العربي ويتم ترجمة المقالت من وجهة نظر الغرب الي اللغة العربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق