منوعات - Miscellaneous

السر وراء موت العاهرات منتحرات فى دول الغرب يكشفه الاسلام منذ آلاف السنين

لعلنا ندرك جميعا ارتفاع اعداد حالات الانتحار التى تحدث مؤخرا فى بلاد الغرب ، ولعل اغلبنا يرجع حالات الانتحار هذة الى غياب العامل الدينى القوى ، والايمان بالله عند من هم يقدمون على خطوة الانتحار هذة ، من افرا المجتمع الغربى ، ولكن هناك العديد من المراكز البحثية ، وعلماء النفس الذين برزوا مخرا ، واهتموا بهذا الشأن ، واولوه عناية خاصة ، حيث عمل علماء النفس على رصد هذه الظاهرة ، لمعرفة اسباب حدوثها ، و الوقوف على الدواعى التى تجبر المنتحر على الاقدام على مثل هذة الفعله الشنيعه ، و انهاء حياته بمنتهى السهولة .
الا ان اثناء القيام بهذة الدراسات ، فقط اكتشف العلماء ظاهرة غريبة جدا ، وهى ازدياد حالات الانتحار تلك بين النساء ، وبعمليات فحص ادقق ، واعمق ، اكتشفوا ان غالبيه النساء ، ممن يقدمون على خطوة الانتحار تلك ، هن من فتيات الليل ، او من يتخذن اعمال الدعرة عملا لهن ، فةقف العلماء كثيا عند هذة الظاهرة ، اذن ما الذى جعل امراة كتلك التى تعمل بالدعار على الاقدام على خطوة مثل الانتحار ، اهو ضيق ذات اليد ، ام اسباب عائلية ومجتمعيه ، ام اسباب خفيه لا احد يعرف مغزاها .
فقامت احدى الجامعات البحثية فى هذا الاطار ، بعمل تجربة على بعض النساء ، من فتيات الليل ، وتبين انهن بممارسة الرذيله بالاستمرار ، مع رجال متعددين ، يخل نفى حالات نفسية سيئه جدا ، وتعمل اجسادهم على رفض هذا الفعل ، بافراز العديد من الخرمونات المسببه للاكتئاب ، والتى قد تؤدى ايضا الى الاصابة بالسرطان ، ومن هنا وضع العلماء ايديهم على اسباب كثرة حالات الانتحار فى هذ الفئه .
والتى ترجمها القران الكريم منذ الالاف السنين ، حيث حرم على المراءة الجمع بين اكثر من رجل .

الوسوم

اسماء ناصر

مهتم بالشأن العربي ويتم ترجمة المقالت من وجهة نظر الغرب الي اللغة العربية

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق