website free tracking التخطي إلى المحتوى

اعلنت الشرطة الروسية اليوم الاحد عن اعتقال اكثر من 380 شخصا تجمعوا في مدن مختلفة لمظاهرات غير مصرح بها ضد الرئيس فلاديمير بوتين ، وفقا لما ذكرته منظمة غير حكومية.

واوضحت المنظمة ان “الساعة 17،00 بتوقيت غرينيتش (الساعة 00،14 بالتوقيت المحلي) لدينا تقارير تفيد بان 380 شخصا اعتقلوا بينهم 13 في سانت بطرسبورغ و 346 في موسكو”. وفى وقت سابق ذكرت الشرطة ان اكثر من 260 شخصا اعتقلوا فى موسكو وحدها. وقالت شرطة موسكو في بيان ان “263 شخصا اعتقلوا وانهم نقلوا جميعا الى مراكز الشرطة المحلية بسبب انتهاك النظام العام في وسط موسكو”.

وأشارت وكالة تاس إلى أن العديد من المحتجزين يحملون سكاكين وأناناس أمريكية وأسلحة لاطلاق الرصاص المطاطي. المعارضة فياتشيسلاف مالتسيف، الذي كان مرشحا للانتخابات التشريعية في عام 2016 ويملك قناة حول السياسة على موقع يوتيوب مع الكثير من الأتباع، وكان يسمى في الظهور الأحد في جميع أنحاء روسيا، داعيا إلى “ثورة شعبية” ووضع حد فوري لقوة فلاديمير بوتين.

وقال مصور لوكالة فرانس برس ان الشرطة تستجوب المتظاهرين واحدا قرب الكرملين. وكان بعض الوكلاء يرتدون خوذات ويرتدون سترات واقية من الرصاص. كتب صحفي على أصداء موسكو، أندريه يزوف، على تويتر أنه تم اعتقاله ونشر شريط فيديو تم التقاطه داخل سيارة تابعة للشرطة، مشيرا إلى أن معظم المتظاهرين المعتقلين هم عشرين شخصا. وفي وقت لاحق أطلق سراحه دون توجيه اتهامات إليه.

وكان فياتشيسلاف مالتسيف قد فروا الى باريس بعد ان اصدرت محكمة في موسكو مذكرة باعتقاله للتحريض على نشاطات متطرفة. وحظرت حركته ارتبودجوتوفكا العدالة فى اكتوبر الماضى. وقال FSB، جهاز الأمن الروسية يوم الجمعة انها اعتقلت مجموعة من أنصار مالتسيف كانوا يخططون لتنفيذ “أعمال التطرف السعة” يومي 4 و 5 نوفمبر، بما في ذلك حرائق في المكاتب الحكومية و الهجمات على ضباط الشرطة. وأشاروا إلى أن الاعتقالات وقعت في موسكو وحولها.

التعليقات