صور - Pictures

انتقاد الفساد والرقصات الحسية في سامبادروم: صور الليلة الماضية من كرنفال ريو دي جانيرو

في الليلة الأخيرة من الكرنفال، وانعكست السياسيين المتورطين في الفساد الحمم شركة جاتو في العرض، الذي ندد أيضا التعصب العنصري والديني والجنسي في البلاد بمشاركة ممتاز للملكة المغني السحب Pabllo Vittar

كرنفال ريو دي جانيرو غاب عن روحه السياسية . والدليل على ذلك هو أن هذا اليوم الاثنين، في اليوم الثاني والأخير من المسيرات، أصبح سامبودرومو مرة أخرى مسرحا لانتقادات ضد السياسيين الفاسدين ونحو موجة المحافظين في البرازيل.

"أريد أن أدرس"، ويقول ملصق هذه الفتاة من مدرسة بيجا فلور السامبا (ريوترز / بيلار أوليفارز)

“أريد أن أدرس”، ويقول ملصق هذه الفتاة من مدرسة بيجا فلور السامبا (ريوترز / بيلار أوليفارز)

موكب المتحدين دا تيجوكا تكريما من الممثل البرازيلي ميغيل لا يزيد ارتفاعها أعطى إشارة الانطلاق لالسامبا يلة الموسعة آخر، والأزياء الملونة والرقصات الحسية التي قدمت المدارس الستة الأخيرة من 13 التي تجعل حتى ما – دعا لوحة ، و النخبة من السامبا.

راقص من أونيدوس دا تيجوكا (ريوترز / بيلار أوليفارز)

راقص من أونيدوس دا تيجوكا (ريوترز / بيلار أوليفارز)

(رويترز / سيرجيو مورايس)

(رويترز / سيرجيو مورايس)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

(ريوترز / ريكاردو مورايس)

(ريوترز / ريكاردو مورايس)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

(رويترز / سيرجيو مورايس)

(رويترز / سيرجيو مورايس)

(رويترز / سيرجيو مورايس)

(رويترز / سيرجيو مورايس)

(رويترز / سيرجيو مورايس)

(رويترز / سيرجيو مورايس)

بورتيلا ، بطل العام الماضي مع Mocidade بالإثارة، المتفرجين 70،000 في لSambadrome مع موكب أنيقة على المهاجرين الذين ساهم في تأسيس نيويورك ، في حين أن “غاضب” ادعى سالغيرو هذا الرقم من امرأة سوداء مع قوية وموكب العاطفي، الذي كان هناك حتى عربة كاملة من الراقصات الحوامل.

بورتيلا، بطل مدرسة السامبا العام الماضي (ريوترز / ريكاردو مورايس)

بورتيلا، بطل مدرسة السامبا العام الماضي (ريوترز / ريكاردو مورايس)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

ولكن قبل كل شيء، بيجا-فلور هو إسكولا الذي أعطى أكثر للحديث الليلة مع موكب لها مستوحاة من شخصية فرانكشتاين رواية 200 سنة، لتوضيح “الوحش” الفاسدين، والتخلي عن التعصب الذي، من وجهة نظره، أصبحت البرازيل.

رايسا دي أوليفيرا من مدرسة بيجا فلور (ريوترز / بيلار أوليفارز)

رايسا دي أوليفيرا من مدرسة بيجا فلور (ريوترز / بيلار أوليفارز)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

“اتحاد جزيرة الحاكم” اختارت فن الطهو ل “البرازيل يأكل كل شيء”، واستعراض من قبل طعم الغذاء والثقافة البرازيلية.

فلافيا ليرا من مدرسة الإمبراطورة (ريوترز / بيلار أوليفارز)

فلافيا ليرا من مدرسة الإمبراطورة (ريوترز / بيلار أوليفارز)

احتفلت “الإمبراطورة ليوبولديننز” بالذكرى المئوية الثانية لإنشاء المتحف الوطني، وهو الأول في البلاد.

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

(ريوترز / ريكاردو مورايس)

(ريوترز / ريكاردو مورايس)

(ريوترز / ريكاردو مورايس)

(ريوترز / ريكاردو مورايس)

السياسيين المتورطين في الفساد megaescándalo في شركة جاتو الحمم انعكست في العرض، الذي ندد أيضا التعصب العنصري والديني والجنسي في البلاد بمشاركة ممتاز للملكة المغني السحب Pabllo Vittar.

(رويترز / سيرجيو مورايس)

(رويترز / سيرجيو مورايس)

ننسى الأزمة

“فورا كريفيلا!” وقد بدا من الصعب داخل هذه الأيام، وخارج Sambadrome للكرنفال، كما كذلك جذب 1.5 مليون سائح وتوليد أكثر من 1000 مليون دولار للمدينة، وإعطاء مهلة لالمآسي اليومية ريو، غارقة في أزمة اقتصادية شديدة وعنف.

(رويترز / سيرجيو مورايس)

(رويترز / سيرجيو مورايس)

يقول باولو زي دا سيلفا، أحد موسيقي أونيدوس دا تيجوكا: “يأتي المرء هنا وينسى كل المشاكل، ونحن نفكر فقط في التمتع بالكرنفال والسعادة” .

(رويترز / سيرجيو مورايس)

(رويترز / سيرجيو مورايس)

الأزمة الاقتصادية ، ومع ذلك، وبالكاد لوحظت على مدرج السامبا، حيث يبحثون escolas مذهلة ، مع الأزياء ويعوم مع الكثير من البهاء كالمعتاد.

(رويترز / سيرجيو مورايس)

(رويترز / سيرجيو مورايس)

هذا العام كان هناك أيضا المزيد من الضوابط الأمنية بعد طبعة وعرة من عام 2017 ، مع اختبارات التنفس لمحركات العوامات العملاقة.

فيفيان أروجو دي سالغويرو (ريوترز / ريكاردو مورايس)

فيفيان أروجو دي سالغويرو (ريوترز / ريكاردو مورايس)

منافسة صعبة

ولكن، على الرغم من جو احتفالي، ما عاش في سامبادروم هو منافسة صعبة بين أكثر من 3000 عضو في كل مدرسة السامبا مع هدف واحد: لتتويج نفسها ملكة الكرنفال.

(رويترز / سيرجيو مورايس)

(رويترز / سيرجيو مورايس)

في ساعة واحدة، يتم فحص جهود سنة كاملة، ويعاقب كل خطأ.

(ريوترز / ريكاردو مورايس)

(ريوترز / ريكاردو مورايس)

بطل الكرنفال؟ فقط الرماد الأربعاء سيكون معروفا.

غراسيان باربوسا من أونياو دا إلها (ريوترز / ريكاردو مورايس)

غراسيان باربوسا من أونياو دا إلها (ريوترز / ريكاردو مورايس)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

(ريوترز / بيلار أوليفارز)

كان باولو روبرتو، وهو متقاعد يبلغ من العمر 65 عاما يرتدي زي هندي، واثقا من أن بورتيه سيكون بطلا لمرة واحدة، لكنه ترك في أي حال انعكاسا على الهواء: “ريو هو هذا، ريو سامبا”.

(ريوترز / ريكاردو مورايس)

(ريوترز / ريكاردو مورايس)

المصدر
ريوترز
الوسوم

هيفاء حداد

الاعلامية هيفاء حداد كاتبة ومترجمة مقالت في قسم الاخبار السياسية العالمية في موقع بالعربي كوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق