قصص واقعية

قصة نار غيرتي وانكسار قلبي ( الجزء الرابع عشر)

بالعربي / لانا و آدم قعدوا يلعبوا ب عمر لحد ما أبو عمر يجي. وفعلا هو جه و أخذ عمر و استأذن مشى.
آدم ولانا قاعدين ف الريسبشن.

لانا بطفوليه قامت وقفت قصاد آدم.
لانا بدلع طفولي :آدم انا عايزه نونو
آدم ضحك ضحكة رجوليه
لانا ضحكت ع ضحكته
آدم :مممممم بجد!

لانا وهى مش مستوعبه. ايوه عايزه نونو بجد. وقربت من آدم ومسكت وشه ب أيدها وقالتله وتبقى بنوته جميله زيك وضحكت ضحكه رقيقه….
آدم قام ومسك أيدها وهي مشت وراه
فجأه وقفت :هنروح فين
آدم بضحك :هنجيب بنوته
لانا اتعلقت ف أيده وقالتله بفرحة طفولية :بجد يا آدم
آدم :هههههههه ايوه تعالى
وفجأة جرس الباب.

آدم بدهشه يا ترى مين دا
لانا بطفوليه :مش عارفة
آدم :لانا ادخلي جوه
لانا :حاضر
آدم فتح الباب ولقي الحاجه سميه جارتهم اللي شقتهم قصاد شقة آدم ولانا
الحاجة سميه :ازيك يا آدم يابني اومال فين لانا لما أسلم عليها.
لانا سمعت صوت الحاجه سميه طلعت تجري عليها

آدم بعصبية :لانا
لانا ببراءة ايوه
آدم وبيكز ع سنانه. هو انا قلتلك اطلعي
الحاجة سميه :استني يا لانا انا جايالك يا بنتي علشان ف جماعه برا بيفضوا شقتي
آدم قفل الباب بسرعه اول ما الحاجه سميه دخلت. وبص ل لانا بتوعد.
لانا :بخوف :مممممم ن… س.. ي… ت يا آدم

الحاجة سميه بضحك :أخدت لانا ف حضنها وملست ع شعرها وكتفها العريان وقالتلها متخافيش يا قلبي آدم طيب وحنين هو بس بيغير عليكي. ايه الحلاوة دي كلها.
آدم بتذمر :دي مطلعة عيني والله
لانا ضحكت
آدم برقة :بتضحكي!
لانا :قوليلي يا حاجة سميه. كنتي جايه تودعيني ليه. خير
الحاجة سميه :أصل انا هعزل من الشقة و ف واحد تاني أجرها وانا ابني قالي تعالى عيشي معايا انا ومراته نورا وحفيدتي ساره ف انا بيعت الشقة.

آدم هتوحشينا والله قامت لانا حضنت الحاجه سميه بحنيه.
ادم:طيب مين هيعيش فيها. مين اشتراها
الحاجه سميه ببراءة :واحد بس هو مش أي واحد دا خطيب جودي اللي ف الدور الثاني اللي ف العماره.
آدم واحتقن وشه بالدم :خطيب جودي؟
الحاجه سميه :ايوه يابني. استأذن انا دلوقتي بقا.

لانا بصت ل آدم
آدم اول ما قفل الباب بتاع الشقة لما الحاجة سميه مشت.
لانا راحت ع اوضتها و قفلت الباب ع نفسها. ومقدرتش تحبس دموعها.

آدم :لانا مالك ف ايه
لانا :امشي من قدامى مش عايزه اسمع صوتك.
آدم بحيرة :ليه انا عملت ايه يعني.
لانا باشمئزاز وراحت تفتح الباب. اه صحيح نسيت اعزيك. جودي حبيبه القلب اتخطبت
آدم وقد فهم الآن لما هي متدايقه.

آدم :اه اعمل ايه يعني. تحبي ازرغط.
لانا :بسخريه لا والله عاوز تفهمني انك مش مدايق ومكسور
آدم بصرامه :مكسور؟ هو مين ساب مين. مش انا اللي سبتها واتجوزتك
لانا بعصبية :بس كنت بتفكر ترجعلها.

آدم بحنيه :لكن دلوقتي مبقتش عايزها ولا بقت تلزمني انتي بقيتي كل حياتي.
لانا عارفه انه لسه موجوع ف ضربته بالكف
لانا بعصبية انت كداب.
آدم بصدمة :……
آدم مردش عليها وسابها وراح الاوضه التانيه.

مني انتي بقيتي كل حياتي.
لانا عارفه انه لسه موجوع ف ضربته بالكف
لانا بعصبية انت كداب.
آدم بصدمة :……
آدم مردش عليها وسابها وراح الاوضه التانيه.

قصة نار غيرتي وانكسار قلبي ( الجزء الخامس عشر)

بواسطة
By Ymnaa6
المصدر
By Ymnaa6
الوسوم

هيفاء حداد

الاعلامية هيفاء حداد كاتبة ومترجمة مقالت في قسم الاخبار السياسية العالمية في موقع بالعربي كوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق