قصص واقعية

قصة سارة الجزء الرابع

بالعربي / خبطت على ازاز الشباك لينزلوا
سارة : نسي سعيد يحطلك هالكيس
فادي: بسيطة
نزل اخدو مني و شلحو ورا
.

سارة : فادي انا بعتذر مرة تانية يا ريت ما حكيت هيك
فادي: راينا بالناس ما معناه هيدا الواقع او الحقيقة , كل حدا بشوف من زاوية
سارة : يعني يلي قلتو عن مرتك ما واقع و شفتو من زوايتي بس !
هزيت براسي

سارة:طيب , انت معك حق ادافع عنا بضلا مرتك و ام اولادك , انت رجال ما في منك عنجد
اطلعت فيه و ابتسمت و انا ساكتة لرن موبايلو , استاذنت و رجعت , كبر بنظري بعد الكلام يلي قلي اياه مع انو زعجني , كنت جريئة مع فادي بنظراتي و حكيي اما هو كان خجول كتير , ما كانو رجال عمرو فوق ال 35 سنة او متزوج و عندو اولاد , كان يتلبك متل طفل صغير ,بالمرة التانية يلي اجا فيا فادي و صارت الفترات بين جياتو قريبة كتير , صرت اتجاهلو و ما بقا اطلع فيه ابدا و لا حتى الحقو بس كنت اطلب من سعيد يقوم بالمهمة عني
سارة : شوفو عم يطلع لهون

سعيد: ايه عم يطلع , شوفي بينك و بينو ؟باينتو كبير و متزوج , ما عرفتي تحطي عينك االا عليه
سارة : ما دخلك سعيد
سعيد: طب شوفيني انا , عبريني , ولله بنحب و ودمي قشطة و اديش بضحكك , ولا ما بعبي عينك ؟
سارة : سعيد بلا مسخرتك هلا , ركز بيلي قلتلك عليه

سعيد: وليه جدبة بخاف يفكرني اني حابو و يفهمني غلط ههههههه
سارة : ههههه حاكم شكلك بيوحي
سعيد : اسكتي دبة , لو انا هيك كنت شفتيني مزروب ورا اهاالالة 7 ساعات
سارة وين كنت شفتك لكن ؟هههههه
سعيد : مع رفقاتي عم نرقص و نهيس و نطبق شباب ههههههه يايييييي هيدا شحلو ياييييي هيدا بدي منو شو قوي 
سارة : خلص بربك فرطت

سعيد : اووووه ماي كاد كتير حمش, ليكو اجا ابو العضلات المفتولة شكلو بيلعب حديد
سارة : تعا انت مشيه
وقفت ورا سعيد و عملت حالي ملتهية بالموبايل
سعيد: طيب و انت خدي وضعية التقيلة و الراكزة ….اهلين حبيب
مد راسو من ورا سعيد
فادي: كيفك سارة ؟
سارة : اهلين فادي

اخذ اغراضه وطلع , بعد شوي اجتني رسالة منو
فادي: اطلعي شوي بدي احكي معك كلمتين , ناطرك بالسيارة
دق قلبي من الفرحة
سارة سعيد انا راجعة ما بطول
زبطت شعراتي و شلحت اليونيفورم و طلعت , فتحت الباب و قعدت جنبو
سارة : ايه فادي في شي؟

فادي: ما بعرف , انا يلي لازم اسالك , شبك ,عم حسك عم تتجاهلني كل ما بجي
سارة :…….
فادي: شبك سكتي , يمكن ما بحقلي اسال بس خفت كون متصرف معك تصرف ما مزبوط او انزعجتي من طريقة حكيي معك اخر مرة

سارة : لا ابدا بالعكس , انا فعلا عم حاول اتجاهلك ما لانو مدايقة منك بالعكس …..انا خايفة اتورط
فادي: تتورطي !بشو بدك تتورطي ؟
سكتت و اطلعت فيه بهدوء بعدين قربت لعندو اكتر و بستو من شفايفو , ما اعطى أي ردة فعل , بعدين فتحت باب السيارة بسرعة و نزلت , انا و راجعة فتلت وجهي لشوفو , كان بعدو قاعد بعدو السيارة عم يحاول يستوعب شو يلي صار هلا , بعد بساعة بعتلو مسج
سارة : انا اسفة ما بعرف كيف هيك طلع معي , ما بدي تاخد عني فكرة ما منيحة عنجد تصرف غبي مني , بتمنى ما بقا ارجع شوفك ابدا

ما بعرف ليش هيك تصرفت معو , حسيت حالي استعجلت كتير , خفت خرب كل شي عم اعملو و يفهم اني انا متل امي , بس تاني يوم الصبح اتصل فيني
فادي: انت بالسكن؟
سارة : ايه
فادي: انزلي بدي شوفك هلا ؟
سارة : فادي ….كرمال يلي صار مبارح , اعتبرو ما صار
فادي: الساعة 2 بتلاقيني ناطرك تحت
سارة : طيب

لبست بنطلون جينز و تيشرت ابيض و نزلت , شفتو قاعد بالسيارة , كان واضح انو ما مرتاح و مدايق , قعدت جنبو
سارة : كيفك ؟
فادي: انت شو بدك مني؟
صرت افرك بايدي و احمر وجهي
سارة : انا …ولاشي
مسكني من ايدي و صار يهزني

فادي: شو مفكرة حالك عم تعملي, بدك تنتقمي من حسام فيني و بدك تعمليني طعم , مفكرتيني لعبتك ,ولا بدك تنتقمي مني لانو خبرت حسام عن امك شو بدك مني , قولي
دمعو عيوني و غصيت و ما توقعت ابدا انو فادي يكون بدو يشوفني ليبهدلني هالبهدلة
سارة ولاشي …..ما بدي شي …انت يلي بعتلي رسالة مبارح لاطلع شوفك و اليوم انت يلي اتصلت فيني , خلص ما بقا تجي على المول , في عشرة غيرو
فادي: انا بجي على المول يلي بدي اياه

سارة طيب طيب ما توقعتك بدك تشوفني كرمال تبهدلني
فادي: لكن شو توقعتي , مفكرتيني اهبل و ما فهمان على لعبتك , انت وحدة معقدة نفسيا …
سارة(تبكي) :خلص بقا , ما بسمحلك تحكي معي هيك و توقعتك محترم
فتحت باب السيارة و جيت انزل , رجع ششدني و سكر الباب

فادي: انا لسا ما خلصت كلامي , انا محترم و لو ما كنت محترم كنت مشيت معك و سايرتك و تسليت شوي
سارة : طيب انا يلي ما محترمة و انا المعقدة نفسيا و انا البنت اللعوبة و انا يلي بدي اتسلى
فادي: ما مستاهلة ضيعي حالك كرمالو , هو تزوج و متابع حياتو و بكرا بصير عندو اولاد و انت راكضة لتنتقمي منو و بعدك عم تفكري فيه , شيليه من راسك
سارة :…….

فادي: التفتي لدراستك و بكرا بتلتقي بالشاب يلي يتفهم وضعك و يحبك رغم كل شي, ما وقفت الدنيا عليه و ما بتوقف على حدا
سارة :……
فادي:……. انا بعتذر يمكن قسيت عليكي بالكلام بس اعتبريني متل اخوكي الكبير و عم ينصحك
سارة : امممم , خلصت ؟

فادي : ايه
فتحت باب السيارة و نزلت , انا و ماشية غبش نظري و حسيت ضغطي نزل و فقدت توازني و وقعت , حسيت على ايدين فادي عم يخبطو على وجهي و يبلل وجهي بالمي
فادي : سارة ..سارة ..
فتحت عيوني و شفت حالي قاعدة بسيارتو
فادي : كيف حاسة ؟
سارة : منيحة منيحة

جيت لانزل من السيارة
فادي : خليكي ما تنزلي هلا , بس تصحصي بتنزلي
سارة :…..
فتل و قعد محلو و هو عم يفرك وجهو و ينفخ , بقينا ساكتين ما يقارب النص ساعة و راح جاب مي و عصير
فادي : اشربين
سارة : يسلمو صرت احسن
فادي: الحق علي انا انفعلت زيادة
سارة : بسيطة حصل خير, يمكن معك حق بكل شي قلتو , يلا سلام

نزلت من السيارة و رجعت على غرفتي انا و حزينة من جوا , كان كلامه لفادي اكتر من اني اتحملو , واجهني بطريقة ما خلاني اعرف رد عليه بكلمة حتى خجلت حط عيني بعينو و خفت شوفو مرة تانية ,كل ما بتذكر كيف حكاني كان يرجف قلبي , حسيت اتجاهو شعور غريب لاول مرة بحسو و ما من المفروض حسو لانو كل القصة كانت لعبة بس بلشت تقلب جد , تاني يوم طلبت من مازن انو غير دوامي و اعملو من الصبح لفترة العصر هالفترة بما انو معطلة و ما عندي دوام بالجامعة ,و حتى ما اصدفو لفادي , بعدما غيرت دوامي ما بقا شفتو لفادي , بقي سعيد بالدوام الثاني , ما كنت اصدفو لسعيد الا وقت التبادل ,وقت شفتو بعد شهر
سعيد :اسمعي ابو عضل اجا مبارح

سارة : سال عني ؟
سعيد:لا بس حسيت بنظراتو عم يسال عنك
سارة:عم يتهيالك
قلب شفايفو و اجا قعد محلي

سارة : يلا انا بدي روح
سعيد:سارة ولله عم اشتقلك صديقتي , ارجعي لدوامك القديم , حطو معي بنت خلقتا بتنقط سم , منضل نتناقر انا و اياها , بتعمل حالا هي الفهمانة و المعلمة
سارة :هههههه حتى تقدر قيمتي
سعيد: مقدرة مقدرة
سارة :سلام

انا و طالعة التفتت عليه شفتو عم يطلع بالبنت يلي بتشتغل معو و هو مكشر و زامم شفايفو , اضحكت عليه حتى انتبه علي , رفع ايديه و هو عم يقول الله يصبرني و انتبهت البنت عليه و زورتو , ابتسم بتصنع بوجها , كنت كل ما التقي فيه يحكيلي عن البنت يلي بتشتغل معو كان اسما رغد
سارة :شكلك بتحبا لرغد
سعيد:هههههه انا بدي حبا لهل المجنونة
سارة : صار كل حكيك عنا

سعيد:لانو فاقعتلي مرارتي , قوية و عنيدة و كل شي , هديك المرة قلتلا يا رغد انا بعمل تشيك للحساب و انت ضبي الاغراض للزبون قال انا ما حدا بيامرني و بينظر علي , دفشتني و وقفت تشتغل محلي هي و رافعة مناخيرا للسما و خلتني انا ضب الاغراض بالاكياس و شايفة حالها هالغبية كمان و على شو ما بعرف , هالقد قدا , ما بتوصل لكتفي , نفسي شي نهار احملا و احبسا بالمستودع تبع المول و قول انو ما شفتا و خليني ارتاح من ولدنتا كام يوم
سارة :ههههههه عليك افكار اجرامية

سعيد : ليكا اجت ام شبر و نص , شوفي كيف بتمشي كانو شي شغلة كبيرة , بتحسيا للحظة انو هي صاحبة المول و نحن الموظفين عندا , اخ بس اذا ما نفسي ….
سارة : يلا تتهنى ..سعيد هاي الوحيدة يلي بدا بتطلع من خرجك و تزبطلك وضعك و ترفعلك خصر بنطلونك ههههههه
سعيد: حلي عني ما ناقصك انت التانية

طلعت من المول و تمشيت شوي , ما كان نفسي ارجع على السكن , مسكت موبايلي و فتحت على رقم فادي , اطلعت فيه و رجعت الموبايل لجزدان ,بدوامي الصباحي التقيت ببسمة مرة هشام كانت جاي هي و اولادا تشتري من المول , سلمت عليا عادي لانو كانت انسانة هادية و بقيت لاخر لحظة معي منيحة و ما غلطت بحقي بس بعد بيومين شرفت نتالي على المول.

حسيت انو بسمة زاعت الخبر بكل العيلة انو انا عم اشتغل بالمول , فاتت هي و رافعة راسا مرت من جنبي بدون ما تطلع فيني , لفت ساعة كاملة و بعدين اجت لعندي , حطت الاكياس بنفترة على الطاولة, تجاهلت كل تصرفاتا المستفزة و الغريبة و حطتلا اغراضا بالاكياس و اعطيتا الفاتورة , حاسبتني بمبلغ زيادة

نتالي : خلي الباقي كرمالك بس وصليلي الاكياس على السيارة
قلت بقلبي و ليس على المكيودة حرج , نادتلو للعامل امين و اعطيتو الاكياس و حطيت بايدو 200 ليرة
سارة :حطلا اياهن بالسيارة للمدام
التفتت لعندا انا و عم ابتسم
سارة : اهلا و سهلا نورتي مدام

اطلعت فيني بقرف كاني حشرة و طلعت متل ما فاتت بنفسية , بس زيارتا كان وجها خير علي , اتصل فيني فادي تاني يوم , اول ما شفت رقمو على موبايلي حطيت ايدي علي قلبي و رديت
سارة : الو

فادي : كيفك ؟
سارة : لحمدلله بس مين معي ؟
فادي :…انا فادي , شكلك حاذفة رقمي
سارة : اهلين فادي
فادي : كيفك ؟
سارة : لحمدلله

فادي : كيف الشغل ؟
سارة :تمام
فادي : نتالي كانت مبارح عندك , زعجتك شي ؟
سارة : لا عادي اكتر من انو شلفت الاكياس على الطاولة و اعطتني بخشيش لوصلا اغراضا على السيارة و كانو عم اشتغل عندا بس عادي ,انا شايفة الموضوع عادي من زاويتي

فادي : طيب انا جايبلك شغل تاني
سارة : بس انا مرتاحة بشغلي هون و دوامي الجديد الا اذا انت مرتك بدا اضل تتردد على المول و تعاملني كانو ضرتا و بكره ما معروف سببو
فادي : طيب اذا اجت مرة تانية خبريني

سارة : ليش لخبرك , شو بدك تعمل ؟
فادي : خبريني و بس , انا منعتا من انو تروح مرة تانية لهيك بدي اعرف
سارة : اجت او ما اجت عادي , المول ما لابي , اهلا و سهلا فيا و انا بقدر حطا عند حدا وقت بتتمادى اكتر
فادي : طيب بس بحب يكون عندي علم

سارة : طيب الله معك
فادي:لحظة قبل ما تسكري,سارة انا مابدي حدا يزعجك من طرفنا وبحب انوتخبريني بحال شفتي تصرف ما مزبوط ….و بعتذر عن طريقة حكيي معك اخر مرة
سارة :امممم … ماشي يلا بيباي

بعد بيومين اجت نتالي و جايبة معا رفيقتا مرةحسام ,فاتواشترو كام غرض بينعدو على الاصبع و اجو لعندي , انا و عم احسبلن مشترياتن ,وقفت تحكي بصوت عالي
نتالي: تعو اسهرو اليوم عنا انت و حسام
سمر: ما بعرف ,بقلو اذا ما اجا من شغلو تعبان

نتالي: اصري عليه حسام ما بيرفضلك طلب …..حبيبتي شو صار معك ما خلصتي ؟
سارة : يلا ثواني بس , تفضلي
نتالي : ميرسي , ممكن توصلين على السيارة
سارة : حياتي هو كيس واحد ما حرزان حدا يوصلك اياه على السيارة , احمليه بايدك
نتالي : انت بتشتغلي هون و ما مهمتك تقليلي انا شو لازم اعمل

قربت مرة حسام لتحمل الكيس من عن الطاولة , مسكتا نتالي من ايدا و رجعتا لورا و زورتا
نتالي : اطلبي من العامل يوديه على السيارة , انا بقرف اخدو من ايدك , اكيد كلن جراثيم و باكتريا
سارة : عفوا ؟ ليش العامل بروح معك على البيت كمان و بطلعلك اياه على بيتك , انت بالاخير بدك تحمليه
سمر : نتالي خلص ما حرزانة المجادلة على كيس
نتالي : لا حرزانة , لازم الموظفين يكونو محترمين قبل ما يكونو بيعرفو يشتغلو
سارة : مدام و نحن محترمين مع الزباين المحترمين
نتالي :يييي ما اوقحك , قصدك نحن ما محترمين

سارة : انا ما حكيت هيك
نتالي : عنجد انت لازم تنطردي من هون على قلة ادبك
سارة : الادارة فوق بالطابق التاني , فيكي تقدمي شكوى فيني
نتالي : و هو هيك , مشي سوسو
سمر:: نتالي خلص ما مستاهلة

حملت حالا و طلعت على الطابق التاني و ماشية وراها مرة حسام بعد شوي اجا امين
امين : اطلعي على المكتب , مازن بدو اياكي
نفخت و طلعت , دقيت الباب و فتت , شفتا قاعدة و حاطة رجل على رجل بنفسية و عم تطلع فيني بقرف
مازن : سارة شو عاملة مع المدام ؟

سارة : ما عملت شي , هي كان بدا ابعت العامل …..
مازن : خلص اعتذري منا , هي مرة فادي الادهم معقول نزعلا مننا
سارة : بس انا ما غلطت معا بشي
مازن : اكيد يلي صار سوء فهم و هلا بتعتذري منا و بينحل الموضوع
سارة : ما رح اعتذر

مازن : سارة شبك ما زوجا يلي حكاني كرمال وظفك و اذا سمع انك مزعلة مرتو رح يزعل منك
نتالي: عفوا ؟ شو قلت ؟ زوجي يلي وظفا عندك !!!
تلبك ما زن و حس حالو كانو غلط غلطة كبيرة بحق رفيقو بعد ماتغيرت ملامح نتالي
نتالي: ماشي يا فادي , زوجي وظفا و انا بدي تسرحا من عندك , طبعا اذا عامل خاطر كرمال خالو يلي اكيد رح يزعل منك كتير اذا سمع انو بنت اختو انهانت بالمول عندك من شقفة موظفة و انت ما تصرفت , و بعدين لو بتعرف من وين جاي , كنت انت ما قبلت توظفا عندك ولا ثانية
تلبك مازن و ما عرف كيف يتصرف
مازن : خلصي دوامك اليوم و اطلعي خدي حسابك

سارة : ما في داعي لانطر اخر الدوام , اعتبرني من هلا تركت الشغل
شلحت المريول و زتيتو على الكرسي و نزلت من دون ما اخد حسابي ,انا و عم مسح دموعي , حملت جزداني و طلعت , مشيت كتير انا و مخنوقة , اتصلت بسعيد
سارة : وينك انت ؟

سعيد : انا عم اشرب قهوة مع رغد , صاير معك شي؟
سارة : لا ابدا يلا بشوفك بعدين , سلم على رغد
لقيت رجلي اخديني لعند امي , دقيت الباب عليا , بعد ربع ساعة فتحتلي الباب , لفيتا انا و عم ابكي
ام سارة : سارة شبك
سارة : ولاشي تعبانة بس
حسيت بحركة عندا

سارة : في عندك حدا ؟
تلبكت و بقيت ساكتة و لفت الروب عليا منيح و زبطت شعراتا
سارة : طيب انا رايحة , برجع بعدين
ام سارة : طيب ما بدك تقليلي شبك
سارة : بااااي
طلعت من عندا و انا حاسة حالي وحيدة ضايعة مكسورة حزينة , رحت قعدت لحالي على البحر رن موبايلي , كان المتصل فادي, ما رديت عليه , رجع اتصل فيني

سارة : شو بدك ؟ اطلعو من حياتي بقا انت و مرتك و عيلتكن كلا
فادي:كيفك ؟
سارة : احسن ما يكون
فادي: انا هلا اتصلت فيني هي و عم تصرخ و خبرتني شو تصرفت معك و انا ما برضى بهالشي …. انا اكلت همك و خفت يصير معك متل اخر مرة
سارة : لا ما تخاف ,انا منيحة بعدني واقفة على رجلي

فادي : وينك انت؟
سارة ما بعرف
فادي : انا جنب الجامعة
سارة انا ما بالجامعة انا قاعدة على البحر على الكورنيش
فادي: طيب يلا انا جاي ,مسافة الطريق بس

صف السيارة و نزل , شفتو من بعيد و درت وجهي , اجا قعد جنبي هو و عم ينفخ و كانو شعراتي عم يطيرو على الهوا و يضربو بوجهو , ربطتن و بعدين كتفت ايدي
سارة : ليش هيك تصرفت معي , حسيته بس بدا تذلني
فادي: ما بعرف

سارة : بس انا بعرف , الغيرة و الكيد عن مرتك اوفركنترول , قهرتني كتير , قطعت بنصيبي اول مرة و هلا قطعتلي برزقي طلعت انا و مقهورة ما عرفت لوين بدي روح اتصلت بسعيد مشغول رحت عند امي مشغولة (تبكي)ما حدا فاضي
فادي : يلا هاي انا فاضي
حط ايدو على المقعد ورا ضهري و حسيت برغبتو بانو يضمني و يخفف عني ,قربت لعندو اكتر و سندت راسي على كتفو , لفني اكتر و بكيت كتير
سارة : وسختلك قميصك
فادي: فداكي

حطيت ايدي بحضني و صرت افرك فين , كان شعور خجل و توتر و فرح بنفس الوقت , حط ايديه على ايدي
فادي: خلص ارحمين لايديكي
سارة : كانت مرة حسام معا…….. رايقة و مؤدبة كتير شو بتفرق عنا كيف هدول رفقة ما بعرف
فادي: خلص انسي
بقينا ساكتين و عم نطلع على البحر شي ساعة وهو لاففني و عم يلمس على شعراتي ،بعدت عنو فجاة و قمت وقفت
فادي: شبك ؟
سارة : انا لازم روح
فادي: طيب انا بوصلك

طلعنا بالسيارة , وصلني على السكن و نزلت انا و ساكتة و اطلعت على غرفتي , المسا بعتلي رسالة عم يطمن عن حالي كيف صرت , رديت عليه كلمتين لحمدلله احسن , تاني يوم اتصل فيني الصبح
فادي : ارتاحي يومين و بعدين بتشوفي الشغل يلي جايبلك اياه
سارة : ما بدي أي شغل من طرفك ؟
فادي : ليش …طيب طيب لتروقي منحكي

سارة : انا رايقة هلا , انا قررت ارجع لعند امي
فادي : لا , لوين بدك ترجعي لعندا ..ما عارف شو بدي احكي لانو ما بدي اغلط
سارة : انا قررت و خلص و هي بدبرلي شغل من معارفا
فادي : لا ما تحلي غلط بغلط , قرار غلط انك ترجعي لهديك البيئة و الحارة , ارتاحي يومين هلا بدون ما تتصرفي شي
سارة : فادي انت متزوج و عندك اولاد و انا بدي اياك تطلع من حياتي
فادي : طيب ماشي بس لترجعي توقفي على رجليكي
سارة :…..
فادي : شو ؟

سارة : طيب شو الشغل ؟
فادي : عنا
سارة : وين عنكن ؟
فادي : بالفرع التاني مستلمو لؤي
سارة : لا مستحيل , انا بدي ابعد عن النار و انت بدك تقربني اكتر
فادي : انا حكيت لؤي بالموضوع و نحن ناقصنا موظفة و خاصة انو الفرع برا البلد شوي , هيك اريحلك و المواصلات مؤمنة

سارة : مابعرف مابعرف
بعد يومين اجا فادي اخدني من تحت السكن على الفرع التاني , طول الطريق ما رجعنا حكينا بيلي صار و لا حتى جبنا سيرة نتالي, نزلنا على معمل مساحتو كبيرة , شفنا لؤي , سلم علي عادي و فرجاني شو بدي اشتغل , كان كل شغلي على اللابتوب بعدين تركنا و راح و بقيت انا قاعدة على الكرسي و فادي واقف فوق راسي عم يشرحلي على الشغل , كان يتحاى النظر فيني

فادي: يلا انا لازم ارجع , بالنسبة للمواصلات الباص بمر بياخدك من جنب الجامعة
سارة : ماشي ما عارفة كيف بدي اتشكرك هاي تاني مرة بتساعدني
فادي: ما في داعي , بس التزمي باالمواعيد و اشتغلي مزبوط و ما طلعيني بالخجلة
سارة : لا اكيد , هلا انت بتجي لهون ؟
فادي: نادرا

سارة : طيب شكرا مرة تانية
طلع من الغرفة و انا واقفة عم اطلع عليه , كان فيه سحرو جاذبية بشخصيتو الجدية , بعد يومين من شغلي بمعمل الادهم , اتصل فيني سعيد يسالني ليش ما عم يشوفني بالمول , خبرتو انو تركت الشغل
سعيد: ليش؟
سارة : قصة طويلة

سعيد: ابو عضل الو علاقة بالموضوع
سارة : ايه ما هو يعني, حدا من طرفو
سعيد: طيب ايمت بقدر شوفك , شو عندك اليوم المسا ؟
سارة :ولاشي
سعيد: طيب معناها بس علملك انزلي , بكون ناطرك تحت
سارة : طيب

المسا نزلت شفتو لسعيد و خبرتو كل شي صار معي
سعيد: شو بدك بواحد متزوج , ولله الف شاب عذابي بيتمناكي
سارة : انا الي وضع خاص
سعيد: شو وضعك؟
سارة : قلتلك وضع خاص ما عام يعني اكيد ما رح خبرك
سعيد : على اساس معتبرتيني رفيقتك مدري رفيقك

سارة : اوووف المهم شو اخبارك انت و رغد؟
سعيد : رغد اخ طلع قصتا قصة هالبنت , يا حرام ابوا و اما و مطلقين و كل واحد متزوج و الشاطر يلي بزتا على التاني , و هي ضايعة و ما عارفة وين تروح بحالا بين مرة اب لئيمة و زوج ام متسلط و لسانو وسخ
سارة : ايييه و انت ؟

سعيد : انا شو ؟ انا متعاطف معا ولله
سارة (تضحك): يالله بس تعاطف يعني
سعيد :هههههههه ما اقواكي شو بدك تعرفي
سارة : انت شو بتخبرنا
سعيد:طيب ما بعرف يعني بس حاسس انو انا حابة كتير , بحب كون معا على طول بحس حالي صرت مسؤول عنا ما عارف كيف بدي وصلك هالاحساس
سارة (مبتسمة):ايه؟

سعيد:بحس حالي اني رجال معا ما بقا سعيد الولد الطايش يلي كل همو يضحك و ينبسط و يصرف ما في الجيب ياتيك ما في بالغيب , صار كل همي انو شوفا مبسوطة معي بحس انو ضحكتا و سعادتا صارت من مهمتي
سارة الله سعيد العشقان
سعيد: بلا مسخرتك , عنجد عم احكي بس فيها خصلة بشعة
سارة : شو هي ؟

سعيد : لك بضلا مدبقة فيني وين بروح و وين بجي حتى بالشغل , ههههههه لك مرة فتت على التواليت عشر دقايق بس و انا طالع كنت عم سحب لسا سحاب بنطلوني , طلعت بوجهي قلتلي وين اختفيت دورت عليك بكل المول , قلتلا متل ما شايفة عم شئسمو, انتبهت و خجلت و طلعت
سارة :هههههههههه
سعيد : و ما بصير انا حاسب البنات , اختصاصا هالشي , بتغار علي كتير بس انا بحب غيرتا علي
سارة : ايه الله يهنيكن يا رب 

سعيد : بقا ما بدك تقليلي شو وضعك الخاص لانو كلنا عنا وضع خاص ؟
سارة : شي يوم , انت و وضعك ؟
سعيد : انا يمكن ولامرة حكتلك عن حياتي الخاصة , انا وحيد على 3 بنات , ساكن لحالي ببيت اجار غرفة و منتفعات بعد ما اطلعت او تقلعت من بيت اهلي
سارة : ليش ؟

سعيد: اهلي ساكنين بضيعة و كل شغلن و رزقن من الاراضي يلي عنا و من هالعقلية المتحجرة , بقا ابي كان متوقع انو انا وقت اكبر احمل عنو و استلم الشغل عنو بما انو انا الابن الوحيد و اتزوج بنت عمي كمان بما انو اختي اخدة ابن عمي بقا انا المفروض اخد اختو , تبادل يعني , كان هيك المفروض بس وقت نجحت بالبكالوريا انا غيرت الخطط و قررت انو انزل على البلد و كمل دراسة بالجامعة و عارض ابي و خيرني بين دراستي و بين انو ابقى بالبيت و يعترف فيني كابن , لهيك اخترت طريقي لحالي و طلعت من بيت اهلي و قعدت بالسكن لتخرجت و بعدا طلعت استاجرت
سارة : و ما بقا رجعت فت اهلك ابدا ؟

سعيد : امي بشوفا كل فترة بعيدة بتنزل على البلد بحجة تشتري كام غرض و منلتقي بس بشوفا بتكون على اعصابا لانو اذا عرف ابي رح بطلقا بسرعة
سارة : و اخواتك البنات ؟
سعيد: تزوجو كلن و صار عندن اولاد و بالنوادر لشوفن بحكم انو ساكنين بالضيعة كمان و بخافو اذا شافوني و يعرف ابي او ازواجن بالموضوع بما انو من نفس الضيعة .

سارة : قصتك غريبة , طيب ما حاولت ابدا انو ترجع الامور لمجاريها و تصالح ابوك بعد ما تخرجت ؟
سعيد: حاولت بس رفض رفض قاطع و قال انا ما عندي ابن اسمو سعيد , المهم هاي انا حكتلك قصتي و انت شو قصتك ؟
سارة انا ….طيب ….رح احكيلك اياها بس بخاف تتغير اتجاهي و ما يعود بدك رفقتي
سعيد: يا لطيف كل هالقد يعني

حكتلو لسعيد و انا عم راقب ملامح وجهو يلي كانت باردة كتير و هالشي ريحني و خلاني احكي كل يلي بقلبي
سعيد: امك هيك , انت شو ذنبك فيا و هلا اا يمكن نسمع لامك يكون الها اسباب مقنعة , على كل حال ما تخلي هيك شي ياثر على نظرتك لحالك ,يلي بدو يتقبلك بكل شي و متل ما انت اهلا و سهلا و يلي ما بدو هو الخسران , المهم انا لازم عرفك على رهف عن قريب حبابة كتير
سارة : اكيد 

رجعت على السكن انا و عم فكر بحالي ايمت بدي حب بدون ما خاف , ايمت رح يجي الشخص يلي تقبلني و يفهم الشي يلي مريت فيه , اول ما حطيت راسي على المخدة مرق براسي فادي , حاولت ابعدو عن تفكيري بس ما قدرت ,كنت حابة ارجع شوفو مرة تانية بس مر اسبوعين و ما شفتو و لا حتى سمعت صوتو , كنت شوف اخوه لؤي عم يتفتل بين العمال و يمر علي ليتاكد من شغلي , بعد شهر قبضت اول راتب , كان اكتر بشوي من الراتب يلي كنت اخدو بالمول ,فكرت اتصل بفادي و اتحجج انو بدي اعزمو على فنجان قهوة و طعميه حلوان اول راتب , بس حسيت حالي غبية كتير و رح يعرف فورا نيتي من ورا هالاتصال بس فاجئني هو و اتصل
فادي: انشالله عجبك الراتب ؟
سارة : ايه لحمدلله ,فكرت انو ….كيفك انت ؟

فادي:فكرتي بشو ؟
سارة : ولاشي
فادي: طيب يلا بكرا بشوفك
سارة : جاي ؟
فادي : ايه بدي مر شوف القمايش يلي وصلت
سارة : ايه بشوفك اكيد معناها

تاني يوم احترت شو بدي البس لهل المناسبة ,اتانق كتير او ضل عادي , رسيت بالاخير على فستان طويل ناعم لونو ابيض و معرق زهر و رفعت نص شعري و هدلت التاني على وجهي , كنت طول اليوم بالشغل على اعصابي و ناطرتو , خلص دوامي و ما شفتو , المسا اتصلت فيه ما رد , بعد ساعة اتصل
سارة : صار معك شي حتى ما جيت اليوم

فادي : لا جيت
سارة : عنجد ؟ايمت ؟ما شفتك
فادي : كنت مستعجل خلصت شغلي تحت و رجعت , ما طلعت لفوق 
سارة : اممم يلا ما مشكلة المهم اني طمنت عليك سلام
سكرت و زتيت الموبايل على التخت 

سارة : (ليش هيك عمل ؟ عم يلعب فيني ؟او انا عم يتهيالي انو في شي من جهتو اتجاهي او يمكن عم يتقل حالو . ما كنت لازم اتصل فيه انا غبية كتير و مندفعة , اكيد فهم من اتصالي اني راكضة وراه )
ما نمت منيح هديك الليلة انا و عم فكر بتصرف فادي و عم لوم حالي على غبائي ,بعد يومين كنت قاعدة عم اعمل جرد حسابات طلبن مني لؤي

فادي: صباح الخير
رفعت نظري و شفتو واقف على الباب , تلبكت و حطيت ايدي على شعري لزبطن , ما كنت محضرة حالي ابدا و كنت لابسة تياب مبارح
سارة : اهلين فادي
فادي: الي شوي واقف بس ما انتبهتي علي , كنت مركزة بشغلك
سارة : أي تفضل

فادي: رايح بس مريت سلم عليكي 
سارة : ليش جيت اليوم ؟ قصدي يعني ما خلصت شغلك من يومين ؟
فادي: لا ما خلصتو على الاخر , اليوم جيت كفيتو , كيف الشغل معك انشالله مرتاحة ؟
سارة : أي كتير
فادي:يعني لؤي ما عم يزودا عليكي؟
سارة : لا ابدا بالعكس الشغل معو مريح و رايق كتير
فادي: منيح يلا ديري بالك على حالك سلام
قمت وقفت
سارة : الله معك

فادي: شبك ليش وقفتي؟
سارة : انا ….بدي روح اشرب مي 
فادي: ليكا كاسة المي جنبك
سارة اه ما انتبهت
طلع من الغرفة و انا رجعت قعدت و حطيت ايدي على تمي لاكتم شهقتي
سارة :(يالله شبني حاسة حالي اغبى وحدة بالعالم طب ليش وقفت و شو عم يصير معي بس عم شوفو او احكي معو عم خبص كتير)

حاولت ارجع ركز بشغلي مرة تانية بصعوبة بس كنت اشرد كل شوي , كانت اعصابي عم تنحرق برغبتي لاعرف فادي كيف بفكر فيني و كيف بشوفني و شو بحس وقت بشوفني و ليش هيك عم يعمل بنطرو ليجي و ما بيجي و فجاة بطل قبالي , بس كان راكز كتير و هادي حتى ملامح وجهو بتكون مرتاحة غير عني يلي بحس انو لون وجهي انخطف و دقات قلبي تخربطت و بتلعثم بالحكي و بحس فقدت السيطرة على عقلي و انشل تفكيري .

صرت كل يوم رتب حالي كانو اليوم بدي شوفو و على امل اني شوفو رغم الفوضى يلي بتعملا فيني طلتو و نظراتو بس كان احساس حلو ,مر اسبوع و اتنين ما شفتو فين بس شفت حسام بالصدفة , كنت رايحة عند لؤي دقيت دقتين و فتت ومعي اوراق و شفت لؤي قاعد على الكرسي و حسام مسند حالو على الطاولة جنبو و عم يشوفو مساطر . اول ما فتت وشفتو تلبكت و يلي زاد الوضع سوء انو لؤي توتر كمان اما حسام وقف و صفن 

قصة سارة الجزء الخامس

بواسطة
هلا غرابلي
الوسوم

أبو إسلام الخطيب

مهتم بالشأن العربي ويتم ترجمة المقالت من وجهة نظر الغرب الي اللغة العربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق