قصص واقعية

أحببت عدوي الجزء الثاني

بالعربي – قربت منه وانا عفاريت الدنيا كلها بتتنطط في وشي وخوفي كله راح ودوست علي رجله بكل قوتي وقولتله معاش ولا كان اللي يزلني فجاه قام وعروقه كلها بارزه ووشه احمر وومسكني من شعري جامد

وقرب من شفايفي وهو بيقولي بكل غضب ورحمه امي اللي ماتت مقهوره لهوريكي النجوم ف عز الضهر وشالني ورماني عالسرير وهو بيقطع هدومي زي المجنون وانا بصرخ وبزقه وهو ناوي يغتصبني لحد ما جسمي كله بان ليه وانا بحاول اداري نفسي وبصرخ ونسي وعده انه مش هيلمسني بس فجاه فاق وبعد عني بصعوبه ورزع ايده

في ازاز الكومودينو ادشدش وايده نزفت دم بالهبل كانه بيفوق نفسه عشان يبعد عني وبصلي بغيظ وخرج وسبني وانا انهارت من العياط ومش مستوعبه كل اللي حصل دا فضلت اعيط لحد مانمت وصحيت تاني يوم حاسه ان جسمي مكسر قومت ببص حواليا وبدور عليه وانا خايفه منه خرجت من الاوضه طلعت بره للصاله لقيته قاعد وبيبصلي وبيضحك

قام وقف وقرب مني وانا بترعش من الخوف وفجاه بصلي وقالي بجديه متخافيش مني انا عمري ماهاذيكي ابدا انا عارف انك ملكيش ذنب في اللي عمله ابوكي بس ذنبك انك بنته ولازم اوجعه بيكي بس صدقيني مش هوجعك انتي متزعليش مني عشان اللي حصل امبارح غضبي كان عاميني وانتي مطلوب منك تستحمليني لحد ما اخلص اللي انا عايزه واخلصك مني بصتله وانا مندهشه اوي مستحيل دا يكون نفس الشخص اللي كان قدامي امبارح ظهرت

قدامي شهامته وكبر في نظري معرفش ليه قالي انا لسه ببحلق في وشه انا عمري ما هقرب منك ولا هلمسك هتفضلي بنت عشان مظلمكيش اكتر وتقدري بعد ما اطلقك تتجوزي تاني اللي تحبيه وتختاريه بلعت ريقي وانا ببص في عنيه وبقوله انا هفضل هنا معاك قد ايه قالي لحد ما اخلص اللي انا عايزه وانا معرفش هيخلص امتي لازم

اوصل لابوكي انك عايشه مذلوله ومتهانه عشان اذله واحس اني ردتله ولو حاجه قليله من اللي عمله قولتله وانا عيني مدمعه عمل ايه ارجوك قولي بص في عيني وقالي مش هقولك عشانك انتي مش عشانه عشان مش عايزك تعيشي نفس الاحساس اللي عشته انتي ملكيش ذنب ومش عايزك تكرهي ابوكي برضه عشانك وعشان متعشيش مكسوره

قولتله وانا مستغرباه اوي هو انت كدا بجد ولا بتضحك عليه وبتخدعني دي شخصيتك فعلا قالي ايوا انا مش وحش زي ما انتي مفكره انا بس واخد شاف كتير من الشخص اللي اسمه ابوكي ومش قادر انسي ولازم انتقم
قولتله ارجوك بلاش تاذيه ارجوك وانهارت ووقعت عالارض ومسكت رجله وانا بتوسله وبعيط وطي مسكني من ايدي وقفني وانا لسه بعيط وفضل باصصلي شويه بعدين سابني واداني ضهره ومش وهو بيكلمني بيقولي اجي

الاقي الغدا جاهز ويا ويلك لو عملتي حاجه تزعلني منك ودور وشه ليه وكمل وقال عشان انا زعلي وحش اوي ومبرحمش اللي بزعلني

تنحت كدا وهو ماشي وقفل الباب وراه وحسيت انه مش طبيعي اكيد عنده انفصام شخصيه في ثانيه بيتغير من حال لحال قعدت عالارض و انا بفكر يا تري انا مستنيني ايه معاه ولسه هيعمل فيه ايه………..

أحببت عدوي الجزء الثالث

الوسوم

أبو إسلام الخطيب

مهتم بالشأن العربي ويتم ترجمة المقالت من وجهة نظر الغرب الي اللغة العربية

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق