قصص واقعية

رواية حب وألم الجزء التاسع

دخل آدم من باب الفيلا لقى فريده نايمه ومتغطيه فصعبت عليه عشان الجو برد فصحاها براحه :
آدم: فريده…. فريده

فريده كانت بتحلم حلم جميل وان آدم ماسك ايديها وبيبص في عينيها ………….
فريده:اممممممممممم
آدم:فريده
فريده:آدم .. وحشتني اوي

آدم بصوت عالي شويه:فريده اصحي عشان تنامي جوه
فريده فتحت عينيها لقيت آدم قريب منها اوي:آدم انتي جيت ؟
آدم :ايه اللي نيمك كده؟
فريده:كنت مستنياك

آدم بصلها بحنان:طيب يلا ادخلي نامي كده هتاخدي برد
فريده قامت وشعرها كان مفرود وشكلها جميل اوي ودخلت جوه عشان تنام , وفضل آدم قاعد مكانها ومسك الشال اللي كانت متغطيه بيه وحضنه وفضل يفكر فيها وقال لنفسه:

انتي هتعملي ايه فيه يا فريده……….؟ مينفعش افكر فيكي… انا اكبر منك ب13 سنه , لازم ابعدك عني عشان تعيشي حياتك وسنك, بس يا ترى هقدر اقاومك لغاية امتى؟

وحاول آدم يقضي اغلب اليوم بره البيت عشان يبعد عن فريده وهي مش عارفه تشوفه عشان دراستها وخلصت السنه الدراسيه وجت الاجازه وبرده آدم بيهرب وفريده بقت علطول زعلانه وبطلت تخرج من البيت عشان تحاول تشوفه بس هو كل ما يشوفها يسلم عليها ويدخل المكتب او يخرج من البيت وعمتها حست ان فريده مش سعيده خالص وبطلت تروح النادي وتشوف اصحابها:

سلوى:مالك يا فريده؟ مش بتحرجي مع صحباتك ليه؟
فريده:عادي مش عايزه
سلوى وهي بتهزر:ولا عشان عيد ميلادك قرب؟
فريده:آه صحيح ده يوم الخميس
سلوى:ايه رأيك نعمله في الفيلا ؟

فريده:لا لا مفيش داعي
سلوى:السنه اللي فاتت مرضيناش نعمله عشان كان باباكي لسه متوفي بس السنه ده هنعمله ونعزم كل معارفنا عشان الناس تتعرف عليكي
فريده:بجد مش عايزه
سلوى:انا قلت هنعمله يعني هنعمله وبكه هننزل نشتريلك فستان يجنن عشان كل الناس يشوفوا بنت اخويه اللي زي القمر

فريده ضحكت عشان عمتها متزعلش:ربنا يخليكي ليه, هو عيد ميلاد آدم امتى؟
سلوى:1/1بتسألي ليه؟
فريده:عشان اجيبله هديه
سلوى :ربنا يخليكوا ليعض
فريده ابتسمت وبصت بعيد………………….…

نزلت تاني يوم فريده مع سلوى واتفقوا على التورته والجاتوهات و كل طلبات العيد ميلاد وراحوا يشتروا الفستان فاختارت سلوى فستان لونه دهبي طويل وحمالات وقماشته ناعمه جدا وليه ديل بسيط من ورا ومفتوح من عند الصدرو قاسته فريده وكان شكلها زي القمر و رجعوا البيت شايلين حاجات كتير وبيضحكوا وهما داخلين لقيوا آدم خارج:
سلوى:آدم .. كويس اني شوفتك تعالى شوف جبنا ايه عشان عيد ميلاد فريده

آدم بص لفريده:كل سنه وانتي طيبه
فريده وهي فرحانه: وانت طيب
سلوى:اوعى تكون نسيت عيد ميلادها؟

آدم بص في عينين فريدة:عمري ما اقدر اساه
فريده كانت هتطير من السعاده عشان آدم فاكر عيد ميلادها , واستأذن آدم وخرج وفضلت فريده فرحانه لغاية ما دخلت سريرها عشان تنام … وحلمت بآدم بيضحكلها من بعيد ففضلت تضحك وهي نايمه…………

المصدر
متابعات
الوسوم

أبو إسلام الخطيب

مهتم بالشأن العربي ويتم ترجمة المقالت من وجهة نظر الغرب الي اللغة العربية

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق