قصص وروايات

قصة نار غيرتي وانكسار قلبي ( الجزء الخامس )

بالعربي / صحي آدم وهو مش قادر يتحرك. بيبص لقي نفسه ف حضن لانا. و رأسه محطوطه ع صدرها.

وهي نايمه حاطه رأسها ع رأسه و نايمه زي الملايكه. قام حاطط أيده ع كتفها

وقربها منه اكتر وحضنها اكتر وفضل يشم ريحتها وريحه شعرها..
وهو بيعدل رأسه ع صدرها علشان يكمل نوم ف حضنها. صحيت لانا.
وبتبص كده لقيته صحي. فضل باصه ف عيونه وهو باصص ف عيونها. وفجأة

لانا دموعها نزلت ع خد آدم. لأنها افتكرت لما هو نزل فوقها ضرب.

قام آدم حضنها اكتر ودفن رأسه ف حضنها ف هدأت و بطلت عياط.

لانا بضعف وحنيه :انت كويس
آدم مردش عليها هو فضل حضنها جامد و سرحان بعيونه زي الطفل بالظبط.
لانا بحنان :آدم انت بردان!
آدم بصلها بحنيه وقالها :لانا انا اسف وبدأت الدموع تتغرغر ف عنيه.
ف لانا اول مره تحس بضعفه دا ومعاها هي مش مع حد تاني.

قامت حضناه اكتر وقالتله انا عمري ما ازعل منك يا آدم.
لانا بدأت تقوم آدم علشان يقعد ع السرير. وقالتله خليك هنا هروح اعملك الفطار.
آدم :مسك أيدها وقالها لا. خليكي جمبي.
لانا :حاضر . انا جمبك اهو.
آدم حسس ع وشها وافتكر لما ضربها ع وشها.
آدم بحنيه :لسه بيوجعك؟
لانا بابتسامة رقيقة :لا
آدم فضل باصص ل لانا ولانا بصاله.
فجأه حط أيده ع رأسها وقربها منه وقام باسها من شفايفها 🙊🙈
لانا مش اتحركت ولا اعترضت. هي غمضت عينها وبس.
آدم :مش راضي يكتفي.
لانا :مش معترضه
آدم فجأه بدأ يحل أزرار بلوزتها قامت شهقت لانا بفزع
لانا بضعف آدم لا
آدم :حاضر بس متخافيش مني. اوعى تخافي مني ابدا و باس أيدها.
لانا بابتسامة رقيقة :حاضر وقامت حاطه أيدها ع خده و باسته من رأسه
فرح اوى وحس بحنيتها.

آدم قام اخد شاور. لانا دخلت جوه تجيبله هدومه.

وبعدين طلع آدم و راح الاوضه لقي لانا محتاره.
آدم :مالك يا لانا
لانا بزعل طفولي خايفه اقولك
آدم :لا قولي متخافيش يا قلبي
لانا :الهدوء بتاعتك متقطعه
آدم :ههههههههه كلهم اه يا شرسه
لانا :هههههه طيب ما انت اللى دايقتني

لانا :انتي حبتني؟
آدم بضحك انتي شايفه ايه
لانا :مش عارفه
آدم :انا اتعلقت بيكي اوى
لانا :بس؟
آدم :ما الحب هيجي لسه مع الأيام
لانا بوجع ف قلبها :طيب وجودي
آدم :مالها

لانا :لسه بتحبها
آدم :الحب الأول مش بيتنسي يا لانا
لانا :ضربته بالقم ع وشه
آدم :مسك أيدها. ايه اللي عملتيه دا
لانا :طلقني
آدم :لا
لانا :ليه.
آدم بتوتر :انا حر
لانا :اوك

قصة نار غيرتي وانكسار قلبي ( الجزء السادس )

بواسطة
By Ymnaa6
المصدر
By Ymnaa6
الوسوم

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق