قصص وروايات

زوجي هو زوج أختي الجزء الرابع

رحلت أختها الحبيبة ،فتزوجت زوج أختها

بالعربي / ماما: مع مين كنتي عم تحكي
كنت مسكرة الجوال وصافنه 
سما:
ماما: شو بنتي
سما: حماتي قال بدها ياني روح احضر معا حفلة خطوبة بنت اختها

ماما: ماغيرها هالة الضرسانة 
سما: ايه
ماما: روحي واقهرينه 
سما؛ مابدى اقهر حد 
ماما: بدك تروحى كرمال زوجك 

وقتها بس ذكرتني اني متزوجة 15 يوم مرق مسافر مابحكى بس بحكى مع ماما كل يوم ماما صارت متقبله الامر الواقع متقبله انه انا صرت مرت عامر بس اخ ياوجعي
ماما: قليلي بحكي معك عامر شي 
وقتها سكتت 
مسكتني من معصمي 
ماما: كرمال امك حبي عيشي بسعادة لتعيشيني بعقدة الذنب 

كتفت ايديها وكفت حكيا 
ماما: عامر متل شي غريب غالى سهل يطير من ايدك ويصفي بايد تانية ووقتها بنصير نقول ياريت الى جرا ماكان 
….
ماما كان معا حق بس كان الشي صعب صعب كتير عليا صعب اتخيله واتخيل شو ممكن يصير 
يعني صرت لا انا مزوجه ولا انا بنت
هالمرة كان لازم ارجع بيتي اختار شي فستان البسه للسهرة 

راحت معي ماما كانت حاسة بذنب كبيربجهتي بتحاول تدعمني
فتت البيت فتحت فواحة العطر كانت حلا نايمة بالكوتة 
ماما:تعالى ياعمري معي 
سما:..
طلعت معي ماما عل غرفة النوم فتحت الخزانة واختارت فستان اخضر طويل من وراء قصير من قدام كتير حلو بكرستال عل الصدر والظهر مفتوح 

ماما: هادا حلو 
قعدت عل طرف السرير مسكت الفستان بين ايدى اطلعت بوش ماما قديش صعب عليها كنت حاسة برجفة ايدها بدمعة عينة الى بتزيحها كل شوى باصبعها حتى ماشوفها وانا كنت زيح دمعتى باصبعي حتى ماما ماتشوفني 
بس ماما قربت مني قعدت عل ركبها عل الارض
ماما: احكيلي 
سما: شو 
رفعت شعري بايدها عن وشي وصرت ابكى انزلت ضمتني وصرنا نبكي

ماما: هادا نصيبنا لازم نسعد حالنا
سما: بس 
سحبت وشي بين ايديها وقالت مش صعب عليا اعرف انه عامر لسه مالمسك بس راح قلك اختك حبت عامر 
ولفت وشها واطلعت عل الشباك
سما: وهوا حبها
ماما: عامر حب حبها اله
مسحت وشها بايدها وقالت بعد مااخدت نفسها بصعوبة 

كانت دايما تقلي بحبه وبحس انه اختارني بس لانه كان شايف جنوني عليه كانت تقلي بحبه اكتر بكتير ما حبني حبني لاني مرته احترم كرامتي قدام اهله عل الرغم كنت حس حبه شفقة
سما: بعرف انت بتحكي هيك كرمال
ماما: كرمال شو تحبي
سما: اه

ماما: الايام راح تثبتلك كل شي 
ماما: يالله نروح تعملي شعرك
سما: بعمل هون
ماما: لا مرت كابتن عامر مالازم يكون زيها حد 
يالله كان قلبي بنزف وجع عليها ماما بتحاول تسعدني 
.. 

كانت عم تعمل شعري وعم تتغزل بجمالي بس كنت بفكر بكلام ماما 
ماما حاملة حلا وواقفة جنبي 
الكوافير: ماشاء الله بنتك شبهك
اطلعت بماما 
لقيتها بتطلع بالصغيرة برضا 
كان هدفي اسعد ماما وبابا بكفي جرح 
بس كيف ممكن ابدا انا وعامر كيف صعب مستحيل 
واحنا راجعين البيت حتى جهز حالى 

ماما: وقت تصيري الامور تمام بينك وبين عامر بدى تروحي قبر اختك تحتي اكليل فل 
اطلعت بماما 
ماما: راح اعرف وقتها انه اختك ارتاحت بقبرها
سما:…
وصلنا البيت 
سما: ماما كيف راح روح لحالى 
ماما: كيف لحالك
سما: حماتي اكيد هناك

بس قبل ماكمل كلمتي كان الجرس برن
ضحكت ماما وقالت بالمعاد 
اطلعت بالمراية اول مرة شوف حالى قديش حلوة خاصة المكياج الخفيف 
كنت بدى اسال ماما مين اجا 
بس لفيت وشي كان عامر واقف وماما حاملة الصغيرة 
اطلعت فيه بخجل 
كان ماسك زر جاكيته فكه وريح البدله السودة الى بتجنن ومعطيا رجولة بتسحر حسيت خدودى متل النار الشاعلة فيهم

ماما: ماحتسلمي عل جوزيك 
قربت منه ومديت ايدى 
اول مرة ايدى تيجي بايده حسيت حالى عم لف من لمسته كان في بلمسته حرارة فيها تشعل بلد 
ماما: راح تتاخروا مابدى حماتك تزعل 
ضحك عامر نص ضحكة 
سما: ماشي 
طلعت جنب عامر 

ماما: خلوا الصغيرة عندى الليلة 
اطلع فيا عامر ولف وشه ومشي 
كلام ماما احرجني كتير وخجلني كمان اطلعت بمام بعصبية 
طلعت جنبه بالسيارة السودة
كان ساكت وانا ساكتة
بس بالاخير نطق

عامر: الاخضر جاى عل عيونك
اطلعت فيه وماحكيت منتبه انه لون عيونى خضر يعني 
سما: متي جيت 
اطلع جهتي
عامر: بهمك
كان نفسي قله لا بس مسكت اعصابي وقلت منظرى بشع 

قطع كلامي
عامر: منظرك بشع 
ضحك باستهزاء 
عامر: ليه امك مش عارفة انك تزوجتي كرمال الصغيرة بس 
سكتت وهالمرة حسيت انه هزنى بجد
….
وصلنا الحفلة وقت نزلت من السيارة
قرب مني وهمس 
عامر: اسف مضطر ازعجك وامسك ايدك
مانطر رد 

حط ايدى تحت ايده ومشي كان ماشي مبتسم وقت وصلنا وفتنا العيون علينا كانه نحنا العرسان كان ماشي وايدى بايده ماشي بكبرياء لفيت وشي واطلعت فيه من الجنب حسيت قديش انا محظوظة انى مرته محظوظة اني فتت هالحفلة وانا ايدى بايده بس كل ماكنت بقرب من الكوشة كنت ببلع ريقي حسيت جسمي برد فجاءة رجليا ماعاد شالونى
عامر: انتي بخير
سما: ام
هزيت براسي وقت قلتها ماقدرت حتي انطقها 
عامر: مبروك هالة 
مد ايده وسلم 

وسلمت عليه 
بس الصعوبة وقت سلمت عل العريس الى ماكان غير زياد زياد بس كيف جمعه بهالة شو بصير 
سلمنا وقعدنا عل طاولة حماتي 
وبناتها 
حماتي: لا حلوة 
عامر: اطلع بامه كانه بترجاها ماتعلق
بس كانت ايدى اسيرة ايده ولاول مرة حس اني محتاجة سند متل عامر جنبي بحركة غير ارادية ضغطت عل ايده 
لف وشه جهتي واطلع بوشي بس كنت بطلع بكاسة العصير قدامي 

….
عيون زياد كانت معلقة عليا مااطلعت ناحيته ولو مرة ماكنت بدي بين ضعفي هلا انا عل ذمة رجل تاني وترباية اهلي بتمنعني فكر تفكير بس بغيره مش تفكير
……
كنت كل السهرة شاردة وغيري محروق
هالة: عجبتك سما
زياد: شو 
هالة: منظرى بشع وانت عم تطلع بمرتة ابن خالتي 

زياد: لك شو مين الي عم اطلع فيها
لفت هالة وشها عنه بحرد
هالة: انا احلى
زياد بعقله: الله يحرق قلبه الى حرمني منها والله متل ملكة وكلكم جواري ماشي وكامش ايدها كأنه بدها تهرب مابدو يتركها 

….
ام عامر: شو ابني انت قديش قاعد
اطلع فيا وقال شوى 
ام عامر بقلبها: ملكت قلبك بنت سوسن بس انا بورجيها
سما: خلينا نمشي 
عامر: يالله
ام عامر: شو قالت بدنا نمشي عل طول مشيت كلمتها

عامر: ماما راجع من سفر 
وقف وكان عم يعمل زرار الجاكيت
ام عامر: بكرة غداكم عندى
عامر: انشاء الله
روحنا نودع العرسان بس هالمرة كان زياد وقح ضغط عل ايدى بقوة بطريقة ازعجت عامر 
اطلع فيه بعصبية وفك ايده من ايدى كنت عم اطلع بوش عامر وهوا بخلص ايدى من ايد زياد
هالحركة لفتت انتباه الكل لنظرات زياد 

واحنا بالطريق كان عامر معصب كتير كتير 
عامر : بتعرفي
ماكان فيا اكذب
سما: دكتورى بالجامعة
اطلع فيا بغيظ
عامر: شكله بعزك

ماكان فيا احكي شي بقيت ساكته لانه ماكان في مجال للحكي

فتت عل البيت شالح الجاكيت ورما عل اقرب كنبه 
وقعد وحط ايدى عل وشه فتت قعدت قباله
رفع عيونة واطلع فيا 

هاللحظة حسيت ليش اختي كانت تحبه 

عامر: عل العموم احنا عصبين بطبعنا الرجال 
سما:…
عامر: بنخنق 
سما: علمر انا
عامر: لا تحكي شي
بهالليلة نمنا بغرفة وحدة بس مالمسني لمسة وحدة وكنا حسين انه بينا حاجز 
….
طول الليل كنت معطيا ظهرى وحاسة فيه عم يتقلب بفراشة يمين وشمال 

بس ماحكا معي شي 

فقت بدري عملت فطور 
عامر : راح روح جيب شوية اغراض جهزى حالك نمرق ناخد الصغيرة ونروح لماما
سما: ماشي 
لبس وطلع وانا كنت عم رتب البيت سمعت رنة مسج عل الماسنجر مسكت جوالى قريتها حطيت ايدى عل تمي ..

زوجي هو زوج أختي الجزء الخامس والاخير

بواسطة
بقلم نادين
الوسوم

أبو إسلام الخطيب

مهتم بالشأن العربي ويتم ترجمة المقالت من وجهة نظر الغرب الي اللغة العربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق