قصص وروايات

قصة مراهقة على المسنجر الجزء الثامن

بالعربي / شيماء: هو عامل فيها كبير البيت وديما يزعق ويضرب ويقول أكسر للبنت ضلع يطلعلها 24 وماما مشجعا على كده وانا زهقت من نفسي ومن الدنيا .

حازم: ياساتر يارب لي كده يا قلب اخوكي 
شيماء: ياااه تصدق اخويا عمره ما قالها 
حازم:  اوعدك هفضل اقولها على طول 
شيماء: أنت عندك كام سنه 
حازم: 23سنه 

شيماء: العمر كله 
حازم : ميرسي ربنا يسعدك 
شيماء: عايزه اطلب منك حاجه بس مكسوفه 
حازم: في بنوته عسل تكسف من اخوها 
شيماء: بصراحة كنت عايزه أشوفك 
حازم: تشوفيني اذاي 

شيماء: ممكن تبعتلي صورتك 
حازم: حاضر بس خايف ابعتلك صورتي 
شيماء: لي خايف 
حازم: اصل شكلي وحش اوي ههههههههههه 
شيماء: ملكش دعوة ابعت وانا هحكم بنفسي 
ارسل حازم صورة

شيماء: يخرب بيت جمالك 😙
حازم: ميرسي ع المجامله الحلوه منك 
شيماء: والله مش مجامله بجد ذي القمر 
حازم: طالع لأختي شيماء 
شيماء: اذاي وانت ما شوفتنيش 
حازم: إحساسي بيقولي إنك جميله 

شيماء: خلاص انا هيعتلك صورتي بس تمسحها 
حازم: لو فعلا بتحبي حازم اخوكي بلاش 
شيماء: لا هبعت انا واثقه فيك 
حازم: امممممم 😙
شيماء ارسلت صورة 

حازم: وحشه 😂
شيماء:اختك وحشه كده يا حازم طب انا زعلانه منك 
حازم: بضحك معاكي والنحمه احلي من القمر 
شيماء : ههههههههههه ونحمه 
حازم؛ ههههههههههه عجبتك 

مصطفى: أنت ياعم الرخم بكلمك مش بترد لي
حازم: عايز ايه يا بارد 
مصطفى: الدكتور هيكتب علي خروج امتي انا زهقت 
حازم : النهارده 
مصطفى: انا اتخنقت من جو المستشفي 
حازم: عايزني اعملك ايه يعني 

مصطفى: اتصرف انا اتخنقت من جو المستشفي ومش طايق الصبر 
حازم: طيب يلا بينا ملعون ابو الدكاتره 
مصطفى: هههههه يخرب عقلك 
ماما: طب يابني ناخد رأي الدكتور 
حازم: محدش لي دعوه بينا 
وحنا ماشين في طرقة المستشفي 

الدكتور: اي ده انتو واخدين المريض ورايحين فين 
حازم: مروحين في حاجه 
الدكتور: بعد 24ساعة 
حازم: مفيش الكلام ده احنا ماشين دلوقتي 

الدكتور: يبقي لازم حضرتك تكتب تعهد على الحاله قاطعه حازم انا مش هكتب حاجه وغور من وشي الساعه دي متصحيش الشيطان الي جوايا 
مصطفى: يا دوكتر انا كويس مفيش حاجة لو سمحت عايزين نخرج بدون مشاكل ده صاحبي وانا عارفه 
الدكتور: طيب انا مش مسؤول علي الي هيحصل 
وصلنا شقة مصطفى 
نرمين: حمد لله على السلامة يا مصطفى نورت بيتك

حازم: الو 
شيماء: اسفه لو كنت ازعجتك 
حازم  : مفيش ازعاج ولا حاجه خير 
شيماء: مفيش حبيت اسمع صوتك 
حازم: طيب مش هينفع نتكلم دلوقتي 
شيماء: لي 

حازم: في ناس جنبي 
شيماء: خلاص ابقي اكلمك بعدين 
حازم: اوك سلام 
شيماء: عندك حاجه بكره 
حازم: لي 

شيماء: اصلي بكره اخر يوم في المدرسة ومش هخرج من البيت تاني ف حابه اشوفك 
حازم: خلاص ماشي اعطيني عنوان المدرسه 
شيماء: مدرسة جمال عبد الناصر للبنات عارفها 
حازم: ايوه عارفها سلام دلوقتي 
شيماء: اوعي تنسي سلام 

مصطفى: مين دي يانمس 
حازم: مش هتصدق 
مصطفى: بجد مين دي 
حازم: دي شيماء عايزه تشوفني بكره قدام المدرسه 
مصطفى ينظر اليا مش قولتلك مش هتاخد في ايده ساعه ههههههههههه محدش يعرفو قدي 
ماما: شيماء مين يابني انا مش فاهمه حاجه 

حازم: شيماء اخت هشام 
ماما: اوعي يابني تعمل حاجه تغضب ربنا 
حازم: متخفيش ياست الكل انتي عارفه ابنك كويس 
مصطفى: هتعمل ايه 
حازم: هاخدها شقة العصافره 

ماما: بيتنا القديم لي 
حازم: محدش يدخل في الموضوع ده 
مصطفى: بقولك ايه يا نرمين هي حلوه 
نرمين: انا كلمتها مره فيديو بصراحة هي حلوه 
مصطفى: ربنا يستر من بكره ههههههههههه 
حازم: اتلم ياض 

قصة مراهقة على المسنجر الجزء التاسع

بواسطة
حازم طائر الأحلام
الوسوم

أبو إسلام الخطيب

مهتم بالشأن العربي ويتم ترجمة المقالت من وجهة نظر الغرب الي اللغة العربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق