قصص وروايات

رواية اختي باعتني للشيطان (الجزء السادس عشر)

يتوجه متولي مسرعا الي المستشفى التي من المفروض ان ترقد بها ثريا وخلفه خمسة من رجاله يعترض طريقه أحد الأطباء.
الطبيب .. من فضلك امشي من هنا فورا .. قلتلك الزيارة ممنوعة عن المريضة
متولي .. وانا بقولك عايز ادخل اشوف من دي اللي جوة .. هبص عليها بصة مش اكتر

الطبيب .. ممنوع اتفضل مع السلامة عشان مطلبش الأمن
متولي .. انت بتهددني !! اوعي كدا من سكتي واللي عايزة اعمله .. ثم يدفعة بعيدا عنه ويدخل الي حجرة العناية المركزة ويقترب من المريضة وهو يدقق النظر وفجأة يجد ان المريضة ليست ثريا
متولي .. دي مش ثريا !!!
الطبيب .. اتفضل اخرج برة حالا
متولي .. امال العيانة اللي جت امبارح اللي اسمها ثريا فين ؟!!

الطبيب .. مفيش مريضة جت عندنا اسمها ثريا
متولي .. انت متأكد ؟!! هي اسمها ثريا التوني جت هنا امبارح بعد ما مجهول اتجهم عليها وهي في بيتها وعورها
الطبيب .. بقلك معندناش مريضة جت بالاسم ده .. هي دي المريضة الوحيدة اللي جت هنا امبارح واسمها فتحية كمال وجت في حادثة عربية

متولي.. يبقي كلام الشيخ ايو بسبوسة صح !! سرحان وثريا اتفقوا عليا .. وديني لأقطعهم حتت واقدمهم قربان لكلاب الشوارع .. ثم يترك الطبيب وينصرف هو ورجالة واثناء مغادرته المستشفي يلمح اسماء في نهاية الطرقة يراها عارية تماما وهي تمسك بالسكين الذي كان ينوي ذبحها به ويراها تنظر اليه بعينان حمراوان غاضبتان فيرتجف من الخوف فيحتمي خلف رجالة قائلا
متولي .. الحق يا صبحي البت اسماء واقفة هناك ومعاها سكينة وشكلها ناوية ع الشر
صبحي .. فين يا باشا ؟!!

متولي.. ياض هناك اهه .. واقفة عريانه قدامك اهه
صبحي .. عريانه ؟!! انا مش شايف حاجة ؟!!
متولي .. مش شايف ازاي يا أعمي ؟!! ايه ده هي راحت فين ؟!! راحت فين ياض انت وهو ؟!! متولي يزداد رعبا يلتفت في كل مكان بحثا عنها وفجأة يجد نفسه لوحده وقد اختفي رجالة ويفاجأ ب اسماء تقف خلفة وتضع السكين علي رقبته قائلة ..
اسماء .. ازيك يا متولي ؟!!

متولي .. انتي عايزة مني ايه ؟!! انا مش سيبتك تروحي لحال سبيلك ؟!!
اسماء .. مش انت اللي سيبتني يا واطي يا ندل.. انت ارغمت علي كدا والا كان زماني دلوقتي مغتصبة ومدبوحة عشان خاطر تخرج الكنز بتاعك .. انت باللي كنت ناوي تعمله فيا ده حاسس انك راجل ؟!! انطق
متولي .. انا .. انا

اسماء .. انت دون وخثيث وخسارة يتقال عليك راجل .. لأنك متعرفش حاجة عن الرجولة يا مرة .. اها .. مرة!! .. انت لايق عليك كلمة مرة اوي لانك فعلا كدا يا متولي .. وان كنت بتتظاهر قدام الناس انك راجل انا هكسرك وهخليك متسواش ٣ مليم في سوق الرجالة
متولي .. انتي هتعملي فيا اية يا مجنونة ؟!! الحقوني يا ناس .. ويسقط متولي مغشيا عليه ……..

بواسطة
بقلم الكاتب محمد مالك
الوسوم

أبو إسلام الخطيب

مهتم بالشأن العربي ويتم ترجمة المقالت من وجهة نظر الغرب الي اللغة العربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق