قصص وروايات

رواية احببت مربية ابنتي (الجزء الرابع)

و ذهبوا إلى غرفة حسناء و
حسناء:خدي ده يابنتي هيبقى حلو عليكي جدا
فرح: هو حضرتك بتلبسي الحاجات دي
حسناء: لا طبعا بس انا الي من النوع الاحطياتي
ابتسمت و قالت
فرح: ايوة بقا هههههه هقوم اللبس بقا
حسناء: هههه ماشي وانا كمان
و ذهبت فرح إلى غرفتها و تركت حسناء لتقوم بلبس ثيابها

*******************
عند غرفة فرح
لبست و قامت شعرها بكحكة و كان شكلها جميل جدا و وضعت بعض من مساحيق التجميل كانت موجودة في التسريحة و كانت فاتنة الجمال و ابتسمت بثقة و خرجت
****************
عند ادهم في الصالة
ادهم: تعرفي بابي بيحبك قد ايه
حنين: قد ايه

ادهم: قد الدنيا و اكبر كمان
حنين: بحبك اوي يا بابتي
و حضنته و
ادهم:أخبار امريكا ايه
حنين: كويثة نمين حوة اوي يا بابي احيى من نويان دي وحثة (كويسة نرمين حلوة اوي يا بابي احلى من نوران دي وحشة)
ادهم: ليه كدة بس

و قطع كلامهم دخول فرح و تقول
فرح: انا جاهزة
ادهم باعجاب: طب تمام فين دادة
و وقتها جائت حسناء و قالت
حسناء: انا اهو يابني
ادهم: طب يلا بينا
حنين: عايثة فيح تثلني
و ذهب فرح اليها و حملتها و قالت
فرح:شلتك اهو ياستي عاوزة حاجة تاني
حنين: لا خلاث

******************
و خرجوا و ركبوا السيارة و
طريقهم إلى النادي و وصلوا إلى النادي و دخلوا
و ذهبوا إلى كافيه
و قال ادهم
ادهم: تحبوا تاكلوا هنا ولا تشربوا و نروح مطعم تاني نأكل هناك
فرح و هي تنظر إلى ساعتها: الساعة لسة 12 هنتغدا دلوقتي؟ لسة بدري احنا نطلب حاجة بس خفيفة لحنين و احنا نشرب أي حاجة

حسناء: اه عندها حق
ادهم: اوك جارسون
جارسون: ايوة يا فندم تؤمر بأيه
ادهم: ها تشربوا ايه
حسناء: أي حاجة يابني
ادهم: يلا يا دادة بقا
حسناء : خلاص لمون
ادهم: و انتي يا فرح
فرح: لا ميرسي مش عاوزة
ادهم:خلصيني يا فرح

فرح: طيب يبقا مانجو
ادهم : يبقا 1 مانجو و 1 لمون 1 قهوة
فرح: لوسمحت خليهم 1 مانجو و 1 لمون و 1 برتقال فريش و واحد كولسلو صغير
جارسون: تمام يا فندم تؤمروا بحاجة تانية
فرح: لا ميرسي
و رحل الجارسون و ادهم ينظر إلى فرح بعصبية و قال
ادهم: انا عاوز قهوة تجبيلي عصير ليه
قالت

فرح ببرود: القهوة غلط و انت 24 ساعة بتشرب قهوة غلط على صحتك
ادهم: انتي مالك انتي كنتي مراتي وانا معرفش
فرح: اه احم يعني قصدي لا طبعا ميشرفنيش
ادهم:انتي تطولي اصلا تاخدي ادهم الخولي
فرح: ليه توم كروز قدامي ياعم روح دادة انا هروح التويلت
حسناء: طب خلي بالك من نفسك و اعرفي طريقك علشان النادي كبير
فرح: اوك
و ذهبت فرح إلى دورة المياه

********************
في دورة المياه
غسلت وشها و
نظرت إلى نفسها و قالت
فرح: ايه الي انا قولته ده هووووف و هيفهمني غلط لازم أبقى صارمة معاه ياربي و خرجت
و قالت
فرح: الكافيه كان فين بقا ينهار اسود نسيت الطريق اوووف
و ذهبت و دورت على الكافيه و لم تجده قالت
فرح: ياربي حتة مش معايا تليفون اهئ هعمل ايه دلوقتي انا هروح التويلت تاني و ذهبت إلى دورة المياه مرة اخرى

*********************
و عند ادهم
ادهم و هو ينظر إلى ساعته: ايه نص ساعة في التويلت بتعمل ايه دي
حسناء: اصبر يا ادهم
ادهم:صابر اهو

****************
و بعد ساعة عند فرح
فرح: اهئ تلاقيهم مشيوا و سابوني اهئ هعيش فين بعد كدة و حنين مش هشوفها تاني اهئ أهئ
**************
عند ادهم
ادهم : لا كدة كتير انا هروح اشوفها و خلي حنين مع حضرتك و خلي بالك
حسناء: روح الأول التويلت و لو مش لقيتها يبقا دور عليها و هدور معاك
ادهم:كان لازم اجبلها موبايل حتة نتصل أو حاجة غبي

************
و ذهب سريعا إلى دورة المياه للنساء وثم أثناء فتحه للباب فرح سبقته و فتحت هي الباب و كانت تبكي ولا ترى شيئا لاكن افاقت عندما وجدت نفسها حضن شخص طويل القامة و الجسد فقالت و هي مغمضة عنيها
فرح: عن اذنك يا انسة عديني و كان ادهم متسمر في مكانه و ينظر لها فقط و ثم رفعت فرح وجهها بعصبية و نظرت له و قالت
فرح: يا انسة
و فرغت شفتيها و جحظت عينيها من الصدمة عندما وجدته ادهم و قالت
فرح: انا قولت كدة بردو أن العضلات دي مش عضلات امرأة خالص
ادهم: بقا على اخر الزمن يتقالي يا انسة

فرح: وانا مالي مش كنت شايفاك اهئ
ادهم: بتعيطي ليه
فرح: أصل افتكرت انكم هتسبوني و تمشوا
ادهم: اااه ده عند أم ترتر و بعدين حد يسيبك يعني هو انا متخلف
فرح: وقت هزار هو
ادهم: انا اسف انا الي غلطان انا الغبي الي مفروض مش كنت اخليكي تمشي لوحدك و من غير موبايل
فرح: هوووف بقا خلينا نروح لحنين بقا
ادهم:طيب قدامي
و مشيوا

***************
عند الكافيه
وصلوا إلى الكافيه و قالت حسناء
حسناء:الحمد الله لقناكي دي حنين مكنتش عايزة تأكل خالص
حنين و هي تجري إلى فرح و تمسط رجليها و و تقول
حنيز: فييييح
حملتها فرح و قالت
فرح: حبيبة قلب فرح
حنين : انتي يحتي فين (انتي روحي فين )

فرح: رحت التويلت حبيبتي
حنين: لا أنتي كنتي تايهة
فرح: لا ما ان لما روحت ليكوا تهت بس ادهم لقاني تاني خلاص
حنين و هي تحضنها : مث تعمي كتة تاني (مث تعملي كدة تاني)
فرح: حاضر يا قلبي يلا نأكل مم
حنين: هيييه يلا
و جلسوا و ادهم كان ينظر اليها و على كيف كان تعاملها مع ابنته الصغيرة و ابتسم ابتسامة واسعة و نظرت إليه حسناء بخبث و

حسناء: بتفكر في ايه يا ادهم
ادهم: انا؟ لا ولا أي حاجة
حسناء: متأكد
ادهم: اه طبعا
حسناء: ههههه طيب
******
و بعد ساعة
قال ادهم

ادهم: تعالوا نروح عند المراجيح و نأكل بلح الشام الي حنين بتحبها
فرح: هي بتاكلها
ادهم: اه طبعا بتموت فيها
فرح: زيي والله بعشقها و الزلابية بردو
حسناء: طب يلا بينا
فرح: يلا

**********
و ذهبوا و اشترى ادعم الكثير من الزلابية و بلح الشام و قالت فرح
فرح:ايه كل ده يا ادهم
ادهم: مش كتير ولا حاجة اقعدوا و كلوا بس حاجة خفيفة كدة عقبال الغدا
فرح ابتسمت إليه و هو نظر إلى عينيها و هي أيضا و ثم انزلت عينيها الى الارض من خجلها وقال ادهم
ادهم في سره: ليه نزلتيه بس هووف وبعدين بقا
و اكلوا الحلويات و
فرح: هروح العب حنين بقا عن اذنكم
حسناء: اتفضلي
اخدت فرح حنين و لعبتها بلمراجيح

*****
عندما ذهبت نظرت حسناء إلى ادهم و تقول و هي تنظر إلى فرح
حسناء: البت دي بت حلال يا ادهم
ادهم:انتي عاوزة توصلي لايه يا دادة بظبط
فرح: يابني … يابني انت عندك 27 سنة لسة الحياه قدامك طويلة أنسى يابني الماضي خلاص مراتك ماتت و بقا عندك بنوتة روح حب تاني و اتجوز تاني و خلف تاني و عيش حياتك
ادهم: احنا لغاية امتى هنتكلم في الحاجات دي يا دادة
حسناء: يابني كل ده علشان مصلحتك بس كله راحتك يابني

تنهد ادهم تنهيدة عميقة و قال
ادهم : ربنا يسهل يا دادة
نظرت إليه حسناء بحزن و قالت بخفوت
حسناء: امال لو عرفت الحقيقة هتعمل ايه يا ادهم الدنيا شكلها مش مدياك حظ يابني بس كله بأوانه
***
و بعد ساعتين
جائت فرح و هي تقول
فرح:حنين جاعت تاني
ادهم: اه وانا كمان جعت و قال و هو ينظر إلى ساعته
ادهم: الساعة 5 يدوب نروح نأكل
و قاموا و خرجوا من النادي و ركبوا السيارة و ذهبوا إلى طريقهم إلى المطعم

*****************
و في منطقة آخرى
تجلس نوران مع نرمين و تقول
نوران: انا البت دي مش مستريحلها
نرمين باستهزاء: انتي أي بنت بتتكلم مع ادهم مش بتستريحلها حتة حسناء كمان
نوران: بس با بت انتي

نرمين و هي تقول لها بصرامة: بصي انتي يا نوران انا بقولهالك للمرة المليون ادهم عمره ما هيبص لواحدة زيك كلبة الفلوس و هو عارف كدة كويس أوي و ساكت عليكي و وخدك كصديقة بلعافية أساسا ده انا مش عارفة ازاي سابلك بنته ليكي
نوران: قصدك ايه يعني

نرمين: قصدي يعني أن لو كل البنات ماتت و انتي الي عشتي مش هيتجوزك فوقي بقا ها ده ادهم ادهم و مش تنسي انك السبب انك ال خليتي ملك توصل لطريق الزفت ده
نوران: والله كله كان بمزاجها انا مش اغصبتها
نرمين: you are so selfish
و ذهبت و تركتها

و نظرت اليها نوران و ضحكت و قالت
نوران: بردو مش هسيبه
و نكمل الحلقة الي جاية

بواسطة
بقلم \ هايدى حجازى
الوسوم

أبو إسلام الخطيب

مهتم بالشأن العربي ويتم ترجمة المقالت من وجهة نظر الغرب الي اللغة العربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق