قصص وروايات

رواية تزوجت اختي (الجزء السابع عشر والاخير)

ليلة أمس كانت ليلة جميلة تغمرها الفرح والسعاده الزينه والزغاريط تملئ المكان واحمد ومنال جم يحضرو الفرح مصطفي خد عروسته يجيب فستان الفرح ويحجز القاعة ويجيب البدلة هنا فرحانة وشكرت ندى علي الوقفة الجدعه اللي وقفتها مرات وهدان باست رجل عمها وتأسفت واستسمحت علشان يعفي عنها ويخليها وهدان كده خلاص مشواره انتهى وأخذ جزاءه مني اتخطبت وفركشت ساره اتخطبت وقربت تتجوز اما عزة اتعرفت علي واحد ضحك عليها واخد فلوسها نروح بقي للمهم وهما قاعدين في الكوشه احلي عريس وعروسه

مصطفي:ياااه اخيرآ حسيت اني اديت الامانه لاهلها ﻻ وايه حبيبت قلبي قاعده جانبي برضاها
ندي:فرحان يا مصطفى بجد

مصطفي:هموت من الفرحه ندي قامت واخدت الميكرفون (ممكن تخليني في حضنك محتاجه ان اسمع صوت قلبك نبضه بيحيني نبضه بيحيني اصلنا لما بكون متشافا بتوتر اصلنا خوافه في حصنك احميني الساعه اللي بعشها في قربك 60دقيقه حياه )

مصطفي (اوعديني لو زعلتي مره مني تعرفيني لو جرحتك غصب عني تحسسيني متشليش جواكي حاجه تحكي ليا كل حاجه لما افهم هبقي احسن صدقيني اوعديني لو نسيت ياحبيبتي نفسي تفوقيني لو خدتني الدنيا منك رجعيني لوفي لحظه زاد غروري اشتكي لومي وثوري بس اوعي في يوم تروحي وتسبيني انتي قلبي وانتي روحي وانتي عيني حد عايز اعيش معاه اخر سنيني انتي بنذبالي مش حب في حياتي انتي كل حياتي فعلا افهميني)بحببببببك وضمها بحضنه ولف بيها ثم رقصو سويا وكانت هذه حقا ليلتهم وبعد ان انتهت ذهبو لغرفتهم في اوتيل

مصطفي:فرحا عيونه لامعة فأخذها في حضنه وضمها وقال ياه يا ندى مش قادر اعبر لك عن احساسي
ندي:وﻻ انا كمان ياحبيبي فرحانه اوي
مصطفي:مش باين عليكي
ندي:طب بص في عنيه كده

مصطفي:وهو ينظر الي عيونها العسليتين اقترب من شفتاها ليضع قبله طويله يذهبو بها لعالمهم الخاص وهنا (وقد ادرك شهرزاد الصباح وسكتت عن الكلام المباح (تمت بحمد الله)

لازم نطمن على حياه طفطف وندوش تعالو نطمن عليهم

لكل الناس اللي عايزه تطمن علي مصطفي وندي احب اقولكم
الام:ياواد حرام عليك ياسامح تعبتني يابت ياسلينا تعالي هنا بطلو خناق عاملين زي ابوكو وامكو بس مصطفي كان حنين عمره مزعلها الله يرحمك يا احمد كان نفسي تبقي معانا
مصطفي:ياماما ندي فين

الام:في المطبخ
مصطفي:ايه ياندي كده برضه مش قولتلك زرار القميص ده ميت مره تصلحيه
ندي:يووووووه يامصطفي انا زهقت نسيت
مصطفي : نسيتي اه تنسي زرار القميص تنسي القميص تنسي صاحب القميص ﻻكن ماتنسيش صحابك علي الفيس ياهانم اتفضلي هاتيلي شرابي وطلعي قميص غيره

ندى:مافيش قمصان كله في الغسيل اللباس القميص اللبني دلوقتي
مصطفي:ﻻ روحي صلحي ده وطلعي شراب وورنشي الجزمه
ندى:حرام عليك يا مصطفي ساعدني شويه انا تعبت العيال والترويق وطلباتك مبتخلصش
مصطفي:قصدك ايه يا ندى قصدك اني تقيل عليكي طب انا هريحك مني وخارج بعد الشغل اقعد مع صحابي
ندى:انت مش بتزهق منهم يا اخي حرام عليك خدنا فسحنا خرجنا اعزمنا بره احنا بني ادمين برضه

مصطفي:مش فاضي ياندي وبعدين انتي بقيتي لخمه انتي وعيالك واللي في بطنك تخرجي تروحي فين ها
ندي :امشي يا مصطفي روح لصحابك اقعد معاهم برحتك وسبني اقعد في البيت سبني مخنوقه لحد ما اطق واموت
مصطفي:بعد الشر عنك ياروحي مقدرش استغني عنك ابدا
ندي:لسه بتحبني ياتوفي
مصطفي:اكيد طبعا ياروح توفي روحي بقي جهزي لبسي
ندي:يالهووووووووووووووووووتي (ودي تبقي النهايه اي زوجين مصريين)

(انتهت)

الوسوم

أبو إسلام الخطيب

مهتم بالشأن العربي ويتم ترجمة المقالت من وجهة نظر الغرب الي اللغة العربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق