قصص وروايات

رواية تزوجت اختي (الجزء الثالث عشر)

مصطفي:ندي اصحي ندووش قومي بقي بطلي كسل كده اه شكلك مش هتقومي غير لما تتباسي مدام مش عايزه تقومي بالزوق
ندي:هههه ﻻ خلاص قمت

مصطفي:الادب حلو برضه صباح الخير يا نور عيني
ندي:صباح النور
مصطفي:طبعا سمعتي مني يله قومي البسي
ندي:عرفت منين اني كنت صحيه بقي
مصطفي:انا مباحث ياماما مش لعيب كوره

ندي:ماشي ياعمنا اعتبرني لبست ثم ذهبو وكان يوم رائع حقا جو رائع اماكن رائعه خروجات رائعه وذهبو الي الملاهي
ندي:مصطفي انا مبسوطه اوي علشان انت معايا
مصطفي:ربنا يقدرني واسعدك علي طول ياقلبي
مني:بدلع ايه رائيك في اليوم ده بقي يامصطفي عجبك

مصطفي:اه جدا والله تسلموو
مني :انت منورنا والله
مصطفي:متشكر جدا ده من زوقك والله
مني:يابخت ندي بيك شيك وانيق وجدع وجذاب.ندي تستشيط غضبا

مصطفي:اقترب منها وهمس في ازنها شايفه بتقول عليا ايه عشان تعرفي بس مش اي كلام احنا ثم وجه كلامه لمني متشكر جدا ده من زوقك الراقي.ندي هتولع غيظا
مني:ممكن اطلب منك طلب
مصطفي:اامري طبعا
مني:ممكن تروح معايا Wcعلشان خايفه اروح وحدي حد يعاكسني

مصطفي:ﻻ والله اسف مش هينفع مقدرش اسيب ندي وحدها
ندي:بغيظ اسمه ايه ياروحي Wcمن امته طول عمرك بتقولي عليه حمام عادي يعني
ساره:تعالي يامني احنا رايحين كلنا بعد ازنكو
مصطفي:مالك ياندي احرجتي البنت

ندي:ده من زوقك اامريني الرقي انتي تسلمي ماكنت خدتها معاك البيت احسن وكمان عايزاك توديها الحمام وبتقول مصطفي مصطفي كأن مافيش حد غيرك هنا
مصطفي:مالك انتي متعصبه ليه دلوقتي منا اعتزرت وقولتلها مقدرش اسيب ندي
ندي:انا مخنوقه وعايزه امشي

مصطفي:عايزه تروحي فين
ندي:السكن
مصطفي : ﻻ هوديكي مكان علي زوقي
ندي:هتوديني فين
مصطفي:الديسكو انتي رافضتي تروحي مع صحابك علشان مزعلش هوديكي انا
ندي:بجد انا كان نفسي اعرف شكله ايه

ثم جائو البنات رايحين فين
ندي:مصطفي حبيبي هيوديني الديسكو
مني :تمام هنروح سواه يله يابنات وذهبو جميعا وقضو وقت ممتع من هزار وطعام وضحكات وعند اخر السهره فجأة عم الصمت (هو فعلا هو ده شكله هو ده صوته حاضن البنت وماسك كاس بأيده هو ده اللي كان هينهي حياتي هو ده اللي كان هيدمرني ويكسر قلبي ) كانت عيونها مليئه بالخوف بالانتقام نظر لها مصطفي:مالك ياندي فيكي ايه
ندي:قربت ليه لتخبئ نفسها في حضنه خائفه(ا.ل.ح.ق.ن.ي. ي.ا.م.ص.ط.ف.ي.)

مصطفي:والشرار يتطاير من عينه مين فيهم
ندي :هو ده .فذهب له مصطفي ولكمه لكمه اوقعته علي الارض دي علشان بصتلها ولكمه الاخري ودي علشان خوفتها ولكمه ايضا ودي علشان غرقتها ولكمه ايضا وضربه براسه اما دي علشان فكرت في حاجه تخصني ثم امسكه من ياقه قميصه وقال باعلي صوت مش انا اللي حيوان زيك يضايق مراتي ثم نظر الي ندي الذي كانت مغمضه الاعين بصي شوفي فتحي عينك اكتفيتي كده وﻻ اكملك عليه

ندي : بخوف كفايه يامصطفي كفايه مش طيقاه عايزه امشي ارجوك
مصطفي : الو تعالو خدوه مرمي علي الارض عايزه يتربي واخذ ندي وذهب. فالجميع في زهول تام من ما حدث
وقضو اسبوع من الفسح واللعب والعزومات والهدايا ايضا وفي صباح يوم جديد
ندي:ﻻﻻ يامصطفي حرام عليك مش هقدر خايفه

مصطفي:تعالي بس هتبقي في حضني متخفيش
ندي:ﻻ ياخويا اغرق
مصطفي:يابت بقولك متخفيش انا معاكي وامسكهل من يدها ليجزبها للماء لتقترب منه ويقوم بشلها والدوران بيها

يتبع

بواسطة
بقلم أسماء النمر
الوسوم

أبو إسلام الخطيب

مهتم بالشأن العربي ويتم ترجمة المقالت من وجهة نظر الغرب الي اللغة العربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق