قصص وروايات

رواية تزوجت اختي (كاملة)

في يوم جديد وصباح مشرق تستيقظ ندي في غرفتها وعقلها ملئ بالتسأوﻻت كيف ولماذا ومتى .
منال الام: يله يا ندي علشان تاخدي الشور بتاعك ياحبيبتي ده يوم فرحك احلي يوم ياقلب ماما فترد بصوت بائس.
ندي:حاضر يا ماما جيه اهه.

نتعرف على بطلتنا (ندي عندها 23 سنه فهي فتاة جميلة تتميز بشرتها بالبياض عيونها عسلي شعرها بني طويل ولديها اخ واب وام فهي عائله صغيره وﻻكن تغمرها السعادة فالأب ميسور الحال فهو رجل أعمال
احمد الأب:ندي صحيت

منال الام:ايوه وهصحي مصطفي بعد ما تخرج ندي من الحمام يتصل بالمأذون
الاب:تمام ماشي وخلي الموضوع سر ما بينا كده لما يجي الوقت المناسب البت مش هتستحمل
الام:ماشى يا ابو مصطفي برحتك يا خويا

الام:يامصطفي يله قوم ياحبيبي
مصطفي:حاضر ياماما انا صحيت وجي نتعرف على بطلنا بقي (مصطفي شب وسيم ضابط شرطة 30 سنه عيونه زرقاء شعره ناعم طويل وعريض )
مصطفى:ماما فين مفتاح عربيتي كنت سيبهم جمبي علي التسريحه صحيت ملقتهاش

الام:علي التربيزه حبيبي عندك

مصطفي وقد كان غاضبا انا قلت ميت مره محدش ليه دعوه بحاجتي وهم بالرحيل

الام:طب انت رايح فين مش هتتصل بالمأذون

مصطفي:ﻻ هروحله مش هيعرف البيت خلي ندي تجهز

الام:حاضر يابني هقلها ياعيني يابنتي البت هتتجنن ازاي اخوات ويتجوزو بعض وتقول في نفسها عرفاكي ياندي هتموتي وتسألي ازاي وليه بس هتسكتي يابنتي طول عمرك بتسمعي كلمنا من غير تردد وتقول بصوت عالي يالا ياندي البسي المأذون جي مصطفي راح يجيبه ندي:

هلبس ياماما حاضر وتقول في سرها هما ليه بيعملو كده فيا بس ليه ازاي اتجوز اخويا ده حتي حرام وازاي المأزون يرضى بكده ده ﻻ في مله وﻻ دين يارب انا مش عايزه اغضب اهلي واسالهم بس انت اهم فدلني علي الطريق الصح . (يا تري ايه اللي هيحصل ازاي اخوات يتجوزو) قوليلي رايك

يتبع

بواسطة
بقلم أسماء النمر
الوسوم

أبو إسلام الخطيب

مهتم بالشأن العربي ويتم ترجمة المقالت من وجهة نظر الغرب الي اللغة العربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق