قصص وروايات

قصة البحث عن محلل (الجزء السادس)

في اليوم التالي زهب محسن برفقه سهام ووالدها واثنين من الشهود الي بيت ام خميس الخاطبه
كانت ام خميس في انتظارهم هي والمآزون وخالد الروش
تقدم والد امال ووضع يده في يد خالد الروش ووضع المازون المنديل الابيض علي ايديهم وبدء في مراسم الزواج
انتهت مراسم الزواج ودفع محسن اجره المازون ثم دفع الف جنيه الي ام خميس

ومن ثم دفع خمسه الاف جنيه الي خالد الروش
وخرج محسن برفقه خالد الروش وامال ووالد امال وركبو سياره محسن وغادرو
وصلو الي العماره نزلت امال ووالد امال وصعدو الي الشقه
وانتظر خالدالروش مع محسن
قال محسن لخالد الروش

انا بقي واثق فيك ياخالد امال دي زي اختك
قال خالد
ياباشا ماتقلقش من ايتها حاجه
انا عارف الاصول
بس هي الشقه بتاعتكم في انهي دور في العماره الفخمه دي
اصلهم طلعو وسابوني كدا وانا ماعرفش فين الشقه

قال محسن ماتقلقش ابو امال هينزل وهيطلع معاك
نزل ابو امال
واخذ خالد الروش
وانصرف محسن
داخل خالد الروش برفقه ابو امال الي مدخل العماره الفخم
وركبو الاسانسير وصعدو الي الدور السابع عشر

فتح له والد امال الشقه ودخل معه الي الصالون
نظر اليه والد امال وقال بصوت هادئ
عايز حاجه مني قبل مامشي ياخالد
قال خالد لا ياعمي الله يخليك مع السلامه انت
انصرف والد امال

ووقف خالد فيدالصالون يتآمل الديكورات الفخمه والاثاث الراقي وهو يقول في سره
داشكل محسن دا غني اوي وهعيش ايام فل بقي
اخذ خالد يتمشي في الشقه ويتفرج علي الديكورات والاساسات
ودخل المطبخ وفتح الثلاجه وكانت مليئه بالفاكهه
وكانت هناك صنيه كبيره في المطبخ عليها اصناف كثيره من الحمام والبط
وشنطه مليئه باللب والمكسرات

خرج من المطبخ
فوجد باب غرفه النوم مغلق
فطرق الباب
فردت امال من الداخل
ايوه انت عايز حاجه
قال خالد الروش

ايه ياست العرايس مش هنتعشي
قالت امال لا انا مش جعانه اتعشي انت
قالها
لا والله ابدا مش هاكل الا لما تاكلي معايا مايصحش
قالت امال لا مش هتعشي
قالها والله ابدا ياست الكل عليه النعمه ماهتعشي غير من ايدك
الح عليها خالد الروش

فخرجت امال وهي ترتدي لبس محتشم الي حد كبير وقالت بصوت حاد
اتفضل حضرتك روح علي السفره وانا هحضرلك العشا
نظر اليها محسن نظره مبتسمه وقال
حاضر ياقمر هروح هناك وهستناك ياجميل بس اوعي تتاخر عليه
دخلت المطبخ واخذت تحضر وتسخن الطعام
فدخل عليها خالد الروش المطبخ وقال لها

والله ياعروسه لازم احضر معاكي العشا
تلجلجت امال وارتبكت ولكن خالد الروش قال لها بصوت هادي
ماتخافيش مني ياست الكل والله انا طيب اوي ماتقلقيش مني
واهم حاجه والنبي سخني البطه حلو لحسن انا جعان اوي
اخذ خالد الروش يجهز معها الطعام بكل هدوء

رغم ان امال مكسوفه ومتوتره الا انه كان يتصرف معها كانه يعرفها من وقت طويل
وضعت الطعام علي السفره وارادت ان تنصرف
لكن خالد الروش مسك يديها برفق
وقال لها
والله لازم تاكلي معايا عشان يبقي عيش وملح دا كلو من خيركم
قالتلو بس انا مش جعانه
قالها ياستي انا هفتح نفسك

جلست امال علي السفره تنظر الي خالد الروش وهو ياكل البطه كانه اسد يلتهم غزاله بنهم
نظر اليها خالد الروش
فوجد امال تنظر اليه وهي مزمهله
قال خالد الروش
ايه ياست العرايس مش هتاكلي ولا ايه
ثم امسك بورك بطه وقام وقال لها

والله لازم تاكليه
قالت امال في كسوف حاضر هاكل
قالها
والله لاتكليه من ايدي
اخذ خالد يطعم امال بيديه وامال مكسوفه ولكن خالد الروش يعاملها برفق ورقه وكانها عروسه بالفعل وعزراء ولم يسبق لها الزواج

طبعا خالد الروش خبير في معامله الستات وبورم وفاهم كل حاجه
وعارف ازاي يعامل الستات خبره خبره يعني ويعرف يرقع اي واحده باسلوبه وكل واحده وليها اسلوب معين
هو يعلم ان امال بنت ناس ومؤدبه
ولازم يتعامل معها برفق
اكلت امال
وشبع خالد الروش اخيرا
ثم قال لامال

هاتي بقي ياست الكل الفاكهه عشان نحلي وتعالي نتفرج علي التلفزيون بره
زهبت امال واحضرت الفاكهه ووضعتها امام خالد الروش وجلست بعيدا
قالها خالد الروش
ايه ياست الكل مش هتحلي
قالت امال لا مش قادره
قالها لازم تاكلي معايا
ثم امسك بثمره موز

وقام وقشرها وقال بصوت رقيق وهو مبتسم
والله لا تكليها من ايدي
قالت امال لا مش هقدر
قال خالد
ماتكسفنيش بقي لازم تاكليها

اتكسفت امال
ولم تجادل واكلت الموزه
جلس خالد الروش يتحدث اليها عن نفسه ومواقفه وحكاوي
وامال تستمع اليه وقد سحرها باسلوبه وطريقه حديثه
واخذت تضحك علي مواقفه الطريفه
واخذ هو يتحدث معها ولم يمضي وقت طويل حتي بدات امال تتحدث معه وتحكي هي الاخري ونسيت نفسها معه وكانه سحرها بكلامه

تابع

المصدر
متابعات
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق