قصص وروايات

امرأة حامل وعندما وصلت تقريبا في الشهر الخامس

ذهبت كالعادة للمستشفى , عملت لها الطبيبه الأشعه التلفزيونيه ( سونار ) , فوجئت الطبيبة
بوجود مادة سوداء تحيط بالجنين , مما سبب عدم وضوح رؤية الجنين

فخشت الطبيبه من حدوث مكروه للجنين و ولم تكن تعلم ما هذا الكائن الذي يوجد في بطن الأم ,

فاستشارة الاطباء , وتعجب الجميع من هذه الحاله , لانهم لم يستطيعوا تحديد هذا الشئ .

( ما هذا الشئ الأسود المحيط بالجنين ) , فطلبوا من الأم ان تجهض الجنين و لكنها رفضت بشده

وجعلوا يقنعوها الطبيب تلو الاخر , لكنها اصرت على موقفها , وفي نفس الوقت كانت خائفة جدا في طول فترة الحمل.

وعند دخولها شهرها التاسع و قررت السفر الى احدى الدول الأوروبيه ذلك خوفا أن يكون مرضا ما بسبب هذه الماده السوداء الغريبه المحيطه بالجنين ,وكذلك بسبب خوفها على الجنين من أي مرض قد لا يستطيع الأطباء علاجه …

وحانت ساعة الولاده …
سبحان ما صورت يد الخالق جل شأنه
واذا بتلك المادة السوداء تقدم رأس الجنين والأطباء في ذهول وخوف

وإذا بهذه الماده
شعر رأس الجنين
وهي بنت

وكان
شعرها طويلا جدا

فهو الذي كان يحيط بالجسم

وكانت الطفلة آية في الجمال

المصدر
متابعات
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق