قصص وروايات

رواية احببت خطيب ابنتي (الجزء التاسع)

حنان في لهفة شديدة تريد ان تعرف من هي التي يحبها احمد تعيد السؤال مره اخري
حنان .. انطقي يا مريم مين هي البني آدمة دي؟
مروة.. مامتك يا حنان
الخبر كالصاعقة علي مسامع حنان

حنان .. مامة مين ؟!!
مروة.. مامتك انتي
حنان .. مامتي انا ؟!!! محاسن ؟!!!
مروة.. للأسف ايوة
حنان .. انتي بتهزري صح ؟!! امش وقت للهزار يا مروة
مروة .. ليكي حق متصدقيش .. بس للأسف هي دي الحقيقة وانا اتأكدت بنفسي

حنان.. ازاي !!! مش معقول .. انتي اكيد غلطانة
مروة .. بقلك فتشت موبيلة واتأكدت بنفسي .. هي اللي كان بيكلمها وكنت مفكراها انتي .. وكمان باعتلها مسجات كتير فيها حب وعشق وصور وكدا
حنان.. معقول .. مامتي انا ؟!!! احمد بيحب ماما !!! وماما عارفه ؟!!
مروة.. اكيد تعرف طبعا .. بدليل المكالمات والرسايل
حنان .. طب مقالتليش ليه ؟!! ليه ساكته الوقت ده كله ؟!!

مروة.. عشان هي كمان بتحبه للأسف
حنان .. لا انا مش قادرة اصدق .. اقفلي دلوقتي يا مروة
مروة.. حنان .. انا عارفة ان دي صدمة بالنسبة لك .. بس كان لازم تعرفي .. ربنا يكون في عونك .. هكلمك تاني باي
حنان في حالة لا يرثي لها لا تصدق ما سمعته تكاد اقدامها لا تحملها تحس بأنها سيغشي عليها .. الاسي والحزن يمزقان قلبها تسير بخطوات مرتعشة الي حجرة امها تفتح الباب دون ان تطرقة تنظر الي امها بعينان يزرفان بالدموع تحس بأن لسانها قد اصبح ثقيلا ولا تستطيع الكلام .. تمعن النظر الي امها ولسان حالها يعاتب ويقول .. معقول انتي يا ماما!!

الام .. في ايه يا حنان ؟ مالك يا بنتي؟
حنان .. ليه يا ماما ؟!!
الام .. ليه ايه يا حنان ؟؟!
حنان.. ليه تكسري قلبي بايدك ؟!!
الام.. اكسر قلبك ؟!! بعد الشر عليكي يا بنتي

حنان.. سيبك بقي من دور الام الحنون المضحية اللي عايشة فيه ده مبقاش لايق عليكي
الام تتعجب من طريقة حنان في الحوار معها وتستشعر بأن حنان قد عرفت الحقيقة
الام.. مالك يا حنان في ايه؟!!
حنان .. احمد بيحبك صح ؟
الام.. ايه .. احمد مين ؟

حنان .. احمد خطيبي يا ماما .. بيحبك صح ؟
الام ترتبك.. بيحبني ازاي يعني؟
حنان .. بقلك بلاش تعملي مش فاهمة .. انا عرفت كل حاجة ..
الام.. عرفتي ايه ؟

حنان .. عرفت انك الست اللي بيحبها احمد .. الست اللي خلته يتغير عليا .. الست اللي كانت شايفاني كل يوم في حيرة وقلق وعذاب وبتقطع قدامها عشان خطيبي مش معبرني ومش قادرة اعرف ايه السبب اللي غيرة ناحيته .. وهي عارفة كل حاجة وساكته وان شايفه بنتها تموت قدامها ولا تفرق معاها
الام .. انتي بتقولي ايه ؟!!

حنان .. بقول الحقيقة اللي كنتي انتي والاستاذ خطيبي اللي مفروض هيبقي جوزي بعد شهرين مخبينها عننا كلنا .. لكن للأسف الحقيقة بانت وانكشف امركم خلاص .. بس مكنتش اتوقع ابدا ان الست دي تكون انتي .. انتي يا ماما !!!
الام.. اهدي يا حنان وانا هفهمك كل حاجة

حنان .. هتفهميني ايه .. ما انا عرفت كل حاجة .. ويا تري انتي بتحبية زي ما بيحبك ؟!! اكيد بتحبيه عشان كدا كنتي مخبيه عننا .. وياتري كنتوا متفقين علي الجواز ؟!! اه .. كان ناوي يفلسعني عشان يتجوزك ولا كان هياخدك درة عليا .. بس للأسف لو اتجوزني مينفعش يتجوزك .. ولا كنتوا متفقين تعيشوا مع بعض في الحرام ؟!!
ولا عشتوا فعلا فى الحرام ؟!!!

الام تغضب وتصفع خد حنان بشدة وحنان تتحسس موضع القلم وفجأة تسقط علي الارض مغشيا عليها تبكى الام بهستريا ويتم نقل حنان للمستشفى والام في حالة انهيار تام .. ابنتها تضيع امام عينها ولا تستطيع فعل شئ لا يهمها افتضاح امرها بقدر ما يعنيها شأن ابنتها وفجأة يتصل عماد اخو حنان بأمه
عماد.. انتي فين يا ماما ؟!!

الام .. انا مع اختك في المستشفي
عماد .. مالها حنان ؟
الام .. حنان هتضيع يا عماد
عماد .. يبقي اللي سمعته صحيح
الام .. سمعت ايه انت كمان ؟!!

عماد .. انتي علي علاقة باحمد خطيب حنان
الام.. مش وقت الكلام ده خلينا في اختك دلوقتي
عماد .. طيب انا جاي المستشفي حالا سلام
يغلق عماد السكة

الام .. لا حول ولا قوة الا بالله .. اعمل ايه بس يا ربي .. ثم تلتفت خلفها فتجد احمد واقفا فتندهش وتقول .. احمد .. انت جاي ليه؟!! جاي تتفرج علي بنتي وهي بتموت ؟!! انا بنتي لو جري لها حاجة مش هسامحك ولا اسامح نفسي..
احمد .. اسمعيني يا محاسن انا مقدر موقفك بس دي الحقيقة وكانت لازم تعرف في يوم من الايام .. لازم نواجه الحقيقة مهما كانت العواقب

محاسن .. انت معندكش دم !!! بتكلمنى عن العواقب !!! عواقب ايه بقي !! ما هي الدنيا اطربقت علي دماغي وولادي عرفوا وبنتي بتموت اهه . انت ايه !!. انت طلعتلي منين ؟!! عشان خاطري يا احمد .. قول ان الكلام دا غلط محصلش وانك بتحب حنان ..عشان خاطر بنتي ارجوك
احمد .. للأسف مقدرش .. لأني بحبك انتي

محاسن .. الله يحرقك و يحرق الحب علي اليوم اللي شفتك فيه .. انت جاي ليه دلوقتي؟!!
احمد .. جاي اقف جمبك في الموقف ده .. مقدرش اسيبك تواجهي لوحدك الناس .. انا معاكي للنهاية وهقول للدنيا كلها اننا بنحب بعض ومحدش هيقدر يكلمك

محاسن .. انت جاي تقول الكلام دا هنا وقدام بنتي ؟!! انت ايه معندكش دم !! امش من هنا حالا ارجوك .. امشي دلوقتي عشان اخوها جاي
احمد .. حاضر بس طمنيني ..

هنزل الجزء العاشر والاخير

المصدر
متابعات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى